موقع الوقت التحليلي الإخباري | Alwaght Website

بالخريطة...آخر التطورات الميدانية في سوريا واليمن والعراق

إخترنا لكم

أخبار

الأكثر قراءة

اليوم الأسبوع الشهر

ملفات

یوم القدس العالمی

یوم القدس العالمی

ادعو جمیع مسلمی العالم الی اعتبار اخر جمعة من شهر رمضان المبارک التی هی من ایام القدر ویمکن ان تکون حاسمة فی تعیین مصیر الشعب الفلسطینی یوماً للقدس، وان یعلنوا من خلال مراسم الاتحاد العالمی للمسلمین دفاعهم عن الحقوق القانونیة للشعب الفلسطینی المسلم
المسيحيون في سوريا

المسيحيون في سوريا

undefined
العلویون

العلویون

الطائفة العلویة، هی من الطوائف الإسلامیة التی قلَّ الحدیث عنها. وقد لاقت هذه الطائفة وعلی مرِّ التاریخ، الکثیر من الإضطهاد والحرمان، وهو ما لم تُلاقه طائفة أخری أبداً. حتی أدی هذا الإضطهاد إلی فصلهم عن المرجعیات الإسلامیة الأخری. ولذلک نحاول فی هذا المقال تسلیط الضوء علی نشأة الطائفة وکیفیة تأسیسها، الی جانب الإضاءة علی بعض أصولها الفکریة.
الدروز

الدروز

الدروز أو الموحدون الدروز، إحدی الطوائف الإسلامیة التی تأسست فی مصر عام 1021 وانتقلت إلی بلاد الشام (سوریا-لبنان-فلسطین المحتلة) فی مرحلة لاحقة.
المشهد اليمني

المشهد اليمني

شكل العدوان السعودي علي الشعب اليمني، منعطفاً في الصراع السياسي المعاصر...
داعش

داعش

إن ظهور التیار الداعشی فی منطقة الشرق الأوسط فی الأشهر القلیلة الماضیة وتحوله إلی أقوی نقاش سیاسی وعسکری فی المنطقة والعالم ، استرعی انتباه المحللین السیاسیین والأمنیین نحو الأبعاد الجئوسیاسیة والعسکریة ، وحملهم علی أنواع التحلیلات والمواقف تجاه منشأ هذا التیار الأصولی والعنیف . فهناک من یعتبر أن منشأ هذا التیار من الناحیة السیاسیة یعود إلی بلدان مثل المملکة العربیة السعودیة وقطر ، والبعض الآخر یری أنه ولید برنامج فتنوی صممته القوی الغربیة (الولایات المتحدة الأمیرکیة وبریطانیا) ، أو هو مؤامرة حاکها الکیان الصهیونی لتغییر النظام الجئوسیاسی فی الشرق الأوسط .
محور المقاومة

محور المقاومة

تعرضت المقاومة الإسلامیة - بسبب هذه الرغبة فی القیام بعملیاتها دون أی تنسیق أو مشارکة مع الفصائل العسکریة الأخری - إلی الاتهام حینًا بأنها "تحتکر المقاومة" لأغراض سیاسیة، وإلی إهمالها حینًا آخر جوانب الصمود والتنمیة الاجتماعیة التی تکمل الجانب العسکری فی المقاومة. وقد استطاعت المقاومة الإسلامیة أن تتجاوز هذه الاتهامات، وأن تفتح باب المشارکة للقوی الأخری غیر الإسلامیة التی ترغب فی مقاتلة الاحتلال دون أن تتخلی عن أطرها الخاصة التنظیمیة والأمنیة والعسکریة.
الکیان الاسرائیلی

الکیان الاسرائیلی

أبشع المجازر الإنسانیة ینفذها الکیان الصهیونی منذ إحتلاله للأراضی الفلسطینیة عام 1948 اثر وعد بلفور المشؤوم، وإنشائه دولة الإحتلال.
New node

New node

alwaght.com
تقارير

دور موسكو في الشرق الأوسط في ظل انعدام الثقة بواشنطن

الأحد 20 ذی‌القعده‏ 1438
دور موسكو في الشرق الأوسط في ظل انعدام الثقة بواشنطن

روسيا لعبت دوراً مهما في إعادة التوازن الإقليمي وتقليص نفوذ أمريكا في المنطقة

تعتقد روسيا بضرورة لعب دور متميز في الشرق الأوسط لتعزيز هيبتها في العالم وإعادة التوازن الإقليمي بعد أن سعت أمريكا لإشاعة الفوضى بالمنطقة من خلال الحروب ودعم الجماعات الإرهابية.

مواضيع ذات صلة

النتائج العكسية للعقوبات الأمريكية.. روسيا وإيران توقعان عقداً بقيمة 2.5 مليار دولار

دول الشرق الأوسط تستبدل الدول الغربية بروسيا

أمريكا أمام واقع الضعف المرير: الحضور القوي لروسيا والصين في جنوب شرق آسيا

الوقت - ترتبط روسيا بعلاقات تاريخية قديمة مع كافة دول الشرق الأوسط وغرب آسيا، وقد مرّت هذه العلاقات بمراحل متعددة تركت آثارها على مجمل الأوضاع في هذه المنطقة الحساسة من العالم.

وبعد انهيار الاتحاد السوفيتي السابق في مطلع تسعينات القرن الماضي وسعي أمريكا للتفرد بالعالم حاولت روسيا استعادة دورها الإقليمي لاسيّما في مناطق آسيا الوسطى والقوقاز والشرق الأوسط. وظهر هذا الدور بشكل واضح بعد أحداث ما يعرف بـ "الربيع العربي" في عدد من دول المنطقة والذي سعت أمريكا لتجييره لصالحها من خلال إشاعة الفوضى عبر الجماعات الإرهابية التي احتلت أراضي شاسعة في بلدان عديدة لاسيّما سوريا والعراق.

وقبل ذلك سعت أمريكا للهيمنة على مقدرات المنطقة من خلال احتلال أفغانستان والعراق في عامي 2001 و2003، مستفيدة من مزاعمها بشأن محاربة الإرهاب على خلفية أحداث 11 أيلول/سبتمبر التي طالت برجي التجارة العالميين في نيويورك.

وتمكنت روسيا من استعادة دورها المميز في المنطقة من خلال دعمها لسوريا والعراق في محاربة الإرهاب. وتبلور هذا الدور بإرسال قوات عسكرية كبيرة إلى الأراضي السورية من أجل المشاركة في ضرب مقرات ومواقع الجماعات الإرهابية وفي مقدمتها "داعش" وما يعرف بـ "جبهة النصرة".

ونجحت روسيا في تقليص نفوذ أمريكا في المنطقة بفعل المشاركة الناجحة لقواتها في محاربة الإرهاب وذلك من خلال التنسيق مع إيران التي تدعم محور المقاومة الذي يتصدى للمشروع الأمريكي المسمى "الشرق الأوسط الكبير أو الجديد" والرامي إلى تمزيق المنطقة والاستحواذ على خيراتها والتحكم بمصيرها.

ونجح الرئيس الروسي "فلاديمير بوتين" في كبح جماح الجماعات الإرهابية في عموم المنطقة بشكل ملموس لشعوره بالخطر المحدق الذي يستهدف أمن واستقرار بلاده على يد هذه الجماعات.

وأدركت معظم دول الشرق الأوسط وغرب آسيا أهمية الدور الروسي فبادرت إلى مد جسور التعاون معها، وعقدت معها معاهدات لشراء الأسلحة وتعزيز التعاون الاقتصادي والتجاري، الأمر الذي قلّص أيضاً من نفوذ أمريكا في عموم المنطقة.

ومن العوامل الأخرى التي ساهمت في تعزيز دور روسيا الإقليمي هو نجاحها في تقديم مشاريع سياسية ودبلوماسية لتسوية الأزمات في المنطقة لاسيّما في سوريا واليمن، وسعيها كذلك لإعادة توازن القوى في هذه المنطقة، الأمر الذي حجّم من الدور الأمريكي رغم إصرار واشنطن على تعزيز تواجدها العسكري في العديد من الدول بحجة محاربة الإرهاب وذلك من خلال تشكيل ما يسمى بـ "التحالف الدولي" الذي أثبتت التجارب أنه لا يهدف سوى لتمرير مشاريع الإدارة الأمريكية وفي طليعتها التدخل في شؤون المنطقة خدمة لمصالحها العسكرية والسياسية والاقتصادية على حساب الدول الأخرى ومن بينها روسيا.

ولايخفى على أحد ما للدور الروسي من أهمية في الحدّ من نفوذ واشنطن والعواصم الغربية الحليفة لها في حلف شمال الأطلسي "الناتو" والتي تسعى للتأثير على قرارات الدول التي كانت في السابق ضمن المعسكر السوفيتي في المنطقة ولكنها تحولت فيما بعد وبدرجة كبيرة إلى المعسكر الغربي بفعل الحروب التي شنّها "الناتو" بقيادة أمريكا على هذه الدول ومن بينها العراق وأفغانستان. وهذا الدور برز بشكل أوضح بعد أن سعت أمريكا لإقصاء روسيا عن التأثير في مجريات الأحداث في هذه البلدان، الأمر الذي واجهته موسكو بحنكة سياسية وحرفية ميدانية عالية دون إشعار الآخرين بأنها تريد الهيمنة على مقدراتهم كما تفعل واشنطن.

هذه المعطيات وغيرها جعلت الكثير من دول الشرق الأوسط وغرب آسيا تتجه نحو روسيا لتدارك ما فات بسبب التدخل الأمريكي من جهة، ووجود الجماعات الإرهابية التي تهدد أمن واستقرار المنطقة برمتها من جهة أخرى.

وتجدر الإشارة إلى أن روسيا التي تعد من الدول الكبرى في العالم والدائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي تعتقد بضرورة التواجد في الشرق الأوسط وغرب آسيا وباقي المناطق لشعورها بأن مساعي أمريكا لحكم العالم في إطار"القطب الواحد" لن تثمر سوى عن مزيد من الفوضى واستفحال خطر الجماعات الإرهابية، وبالتالي فهي ترى نفسها ملزمة بالقيام بهذا الدور للحيلولة دون تفرد أمريكا بالعالم من جانب، ومن أجل تحقيق مصالحها المشروعة بالتنسيق مع الدول التي ترغب بالتعاون معها في هذا المضمار من جانب آخر.

كلمات مفتاحية :

روسيا أمريكا الاتحاد السوفيتي الربيع العربي 11 سبتمبر فلاديمير بوتين إيران سوريا محور المقاومة آسيا الوسطى القوقاز الشرق الأوسط أفغانستان العراق داعش الناتو

التعليقات
الاسم :
البريد الالكتروني :
* النص :
إرسال

ألبوم صور وفيدئو

ألبوم صور

فيديوهات

احتفالات تعم العراق فرحا بالانتصار على "داعش"

احتفالات تعم العراق فرحا بالانتصار على "داعش"