موقع الوقت التحليلي الإخباري | Alwaght Website

بالخريطة...آخر التطورات الميدانية في سوريا واليمن والعراق

إخترنا لكم

أخبار

الأكثر قراءة

اليوم الأسبوع الشهر

ملفات

یوم القدس العالمی

یوم القدس العالمی

ادعو جمیع مسلمی العالم الی اعتبار اخر جمعة من شهر رمضان المبارک التی هی من ایام القدر ویمکن ان تکون حاسمة فی تعیین مصیر الشعب الفلسطینی یوماً للقدس، وان یعلنوا من خلال مراسم الاتحاد العالمی للمسلمین دفاعهم عن الحقوق القانونیة للشعب الفلسطینی المسلم
المسيحيون في سوريا

المسيحيون في سوريا

undefined
العلویون

العلویون

الطائفة العلویة، هی من الطوائف الإسلامیة التی قلَّ الحدیث عنها. وقد لاقت هذه الطائفة وعلی مرِّ التاریخ، الکثیر من الإضطهاد والحرمان، وهو ما لم تُلاقه طائفة أخری أبداً. حتی أدی هذا الإضطهاد إلی فصلهم عن المرجعیات الإسلامیة الأخری. ولذلک نحاول فی هذا المقال تسلیط الضوء علی نشأة الطائفة وکیفیة تأسیسها، الی جانب الإضاءة علی بعض أصولها الفکریة.
الدروز

الدروز

الدروز أو الموحدون الدروز، إحدی الطوائف الإسلامیة التی تأسست فی مصر عام 1021 وانتقلت إلی بلاد الشام (سوریا-لبنان-فلسطین المحتلة) فی مرحلة لاحقة.
المشهد اليمني

المشهد اليمني

شكل العدوان السعودي علي الشعب اليمني، منعطفاً في الصراع السياسي المعاصر...
داعش

داعش

إن ظهور التیار الداعشی فی منطقة الشرق الأوسط فی الأشهر القلیلة الماضیة وتحوله إلی أقوی نقاش سیاسی وعسکری فی المنطقة والعالم ، استرعی انتباه المحللین السیاسیین والأمنیین نحو الأبعاد الجئوسیاسیة والعسکریة ، وحملهم علی أنواع التحلیلات والمواقف تجاه منشأ هذا التیار الأصولی والعنیف . فهناک من یعتبر أن منشأ هذا التیار من الناحیة السیاسیة یعود إلی بلدان مثل المملکة العربیة السعودیة وقطر ، والبعض الآخر یری أنه ولید برنامج فتنوی صممته القوی الغربیة (الولایات المتحدة الأمیرکیة وبریطانیا) ، أو هو مؤامرة حاکها الکیان الصهیونی لتغییر النظام الجئوسیاسی فی الشرق الأوسط .
محور المقاومة

محور المقاومة

تعرضت المقاومة الإسلامیة - بسبب هذه الرغبة فی القیام بعملیاتها دون أی تنسیق أو مشارکة مع الفصائل العسکریة الأخری - إلی الاتهام حینًا بأنها "تحتکر المقاومة" لأغراض سیاسیة، وإلی إهمالها حینًا آخر جوانب الصمود والتنمیة الاجتماعیة التی تکمل الجانب العسکری فی المقاومة. وقد استطاعت المقاومة الإسلامیة أن تتجاوز هذه الاتهامات، وأن تفتح باب المشارکة للقوی الأخری غیر الإسلامیة التی ترغب فی مقاتلة الاحتلال دون أن تتخلی عن أطرها الخاصة التنظیمیة والأمنیة والعسکریة.
الکیان الاسرائیلی

الکیان الاسرائیلی

أبشع المجازر الإنسانیة ینفذها الکیان الصهیونی منذ إحتلاله للأراضی الفلسطینیة عام 1948 اثر وعد بلفور المشؤوم، وإنشائه دولة الإحتلال.
New node

New node

alwaght.com
مقالات

الانتخابات الإيرانية.. حضور شعبي ملحمي يؤكد التمسك بإيران

الجمعة 22 شعبان 1438
الانتخابات الإيرانية.. حضور شعبي ملحمي يؤكد التمسك بإيران

مواضيع ذات صلة

مشاركة كثيفة ولافتة للمسيحيين والأرمن في الانتخابات الايرانية

بالصور...طوابير من الناخبين الايرانيين على مراكز الاقتراع واحتمال تمديد مهلة التصويت

انتخابات الرئاسة الايرانية في لغة الأرقام

الوقت- في منطقة ملتهبة تتآكلها الحروب والإرهاب من كل جهة، تبقى إيران جزيرة آمنة ينعم شعبها بالطمأنينة والاستقرار، وسط هذا المحيط الملتهب حضر اليوم الشعب  الإيراني للتعبير عن رأيه في الانتخابات الرئاسية الإثني عشر بتاريخ الجمهورية الاسلامية

ليس فقط الإرهاب والحروب هو ما يتآكل البلاد المحيطة بإيران بل إن فساد الأنظمة المنقرضة أيضا بدورها تفتك في أبدان شعوب دول الشرق الأوسط. وحدها إيران تمكنت اليوم من تقديم استعراض منقطع النظير في الديمقراطية والتحام الشعب حول نظامه الإسلامي.

أما الظريف والمضحك هنا أن إيران هي المتهمة من قبل الغرب بالدكتاتورية وقمع الشعب، في وقت أن الدول الحليفة لأمريكا وبريطانيا وخاصة دول الخليج الفارسي لا تعطي الحق للنساء بالقيادة، فكيف بهم بإعطاء الحق باختيار ممثليهم لتبوأ السلطة، وكيف لهم ذلك وأنظمتهم الحاكمة قد انقرضت منذ قرون.

العالم اليوم يشهد ملحمة تاريخية اسمها الانتخابات الرئاسية الإيرانية، ملحمة تُثبت وتُعلم الغرب قبل دولنا حقيقة احترام الشعوب ورأيهم، وكيف أن الشعب هو الذي يقرر وينتصر لنظامه من خلال المشاركة الملحمية في الانتخابات. ولو أن الأمر غير ذلك لكان مصير هذا النظام كمصير غيره من دول المنطقة، منها ما سقط ومنها ما ينتظر شعبه الفرصة للانقلاب عليه.

لقد أثبت الشعب الإيراني اليوم ومن خلال حضوره الصاعق أنه هو من يضمن الأمن والاستقرار في البلاد، وكما صرح مرشد الثورة الإسلامية: "الخوف من حضور الشعب في الميدان هو السبب الرئيسي وراء تحاشي الأعداء الوقحين الإقدام على أي خطوة صعبة في مواجهة إيران، لأن الأعداء يدركون بشكل واقعي حقيقة ومعنى حضور الشعب في الميدان".

فالحضور والمشاركة في الانتخابات هو تقرير للمصير، وهو الميزة التي لا تمتلكها شعوب دول المنطقة، وهذا الذي أدى ويؤدي إلى إضعاف هذه الأنظمة يوما بعد آخر.

هنا من الجيد العودة إلى السنوات الماضية وكيف أن الحضور القوي للشعب الإيراني في ميدان الانتخابات أدى إلى زيادة قدرة النظام الإسلامي في إيران وأفشل مخططات الأعداء.

هذا النظام تمكن ومن خلال الدفعة التي قدمها الشعب له في الانتخابات المختلفة من الوقوف بقوة وصرامة مع خط المقاومة في المنطقة بتأييد شعبي داخلي، وهو ما أدى إلى الانتصارات التي شهدتها جبهات محور المقاومة إن في حلب أو غيرها من الجبهات في وجه المجموعات المسلحة التي يدعمها ويوجهها الغرب المدعي للديمقراطية.

نعم حضور الناس في الميدان مكّن النظام الإيراني من الوقوف بقوة إلى جانب محور المقاومة، وأمّن الشرعية اللازمة لتطلعات هذا النظام، الذي تمكن بمساعدة روسيا من إفشال مخطط إسقاط النظام السوري، وهو اليوم لا يزال يقف حجر عثرة في وجه المخططات الغربية التي قطعت الأمل من إسقاط ذلك النظام المقاوم.

في العراق أيضا تمكن الشعب العراقي وقواته المسلحة بمساعدة إيران من مواجهة التقدم الداعشي الذي اقترب من بغداد حدا مرعبا، ليصل اليوم إلى مرحلة تطهير  كامل الأراضي العراقية من شر تنظيم داعش الإرهابي. هذا الخيار الذي اتخذه النظام  الإيراني في حينها وافق عليه الشعب الإيراني من خلال حضوره الملحمي المنقطع النظير اليوم أمام صناديق الاقتراع في جواب واضح يقول نحن نقف مع نظامنا وقائدنا.

وهنا لا بد من استكمال الحديث عن محور المقاومة، فالحرب الكونية التي تدور على أرض سوريا، كانت مخططا لها أن تستمر لإسقاط بغداد بعد دمشق وصولا إلى طهران آخر معقل لنظام شعبي بحق في الشرق الأوسط.

ومن أجل بلوغ هدفهم المشؤوم، لم توفر الدول العربية والغربية أي مسعى وأي وسيلة في هذا السبيل، بل أنهم توسلوا بأبشع الحركات والتنظيمات الإرهابية، والدول الغربية بدورها زادت دعمها وتأييدها لدول وأنظمة هي من أفسد الأنظمة وأشدها قمعا لشعوبها على مدى التاريخ.

لم تعد المشكلة أن الدول الغربية تقوم بدعم الحركات الإرهابية، فهذا أمر ليس بجديد، بل باتت المشكلة اليوم أن الغرب لم يعد يستحي من إعلان تحالفه الوقح مع التيارات الوهابية والتكفيرية بل ويتباهى بذلك. وهذا ما تؤكده الزيارة المرتقبة لدونالد ترامب في أول زيارة خارجية له إلى الدولة التي ابتكرت الوهابية وكانت  الملجأ ولا  زالت للحركات المتطرفة إلى اليوم.

اليوم لم يعبأ الشعب الإيراني بما بُث من شعارات وتهويلات كاذبة من قبل الأعداء، فوجه من خلال حضوره الغير مسبوق إلى الغرب وكل العالم صفعة محكمة يؤكد لهم فيها تمسكه بعزته واستقلاله وأمنه واقتداره. ومؤكدا لهم تمسكه بنظامه الإسلامي في وجه جميع أشكال الاستعمار والتخلف غربيا كان أو عربيا.

كلمات مفتاحية :

الانتخابات الإيرانية المشاركة الشعبية إيران الآمنة

التعليقات
الاسم :
البريد الالكتروني :
* النص :
إرسال

ألبوم صور وفيدئو

ألبوم صور

فيديوهات

وفاة 10 أشخاص في كوبا بسبب إعصار إيرما

وفاة 10 أشخاص في كوبا بسبب إعصار إيرما