موقع الوقت التحليلي الإخباري | Alwaght Website

بالخريطة...آخر التطورات الميدانية في سوريا واليمن والعراق

إخترنا لكم

أخبار

الأكثر قراءة

اليوم الأسبوع الشهر

ملفات

إنتصار حلب

إنتصار حلب

الوقت- حلب بوابة الشمال السوري هي نفسها المنطقة التي رسم لها الإستكبار العالمي مخططات السقوط، بهدف ضرب وحدة الأراضي السورية الى جانب إضعاف النظام السوري وتفكيك بنية الدولة. ومع سقوط المشروع الغربي الخليجي في حلب، ترسَّخت النتائج العكسية في الميدان السوري. انتهى حُلم أمريكا وحلفائها، وخسرت الجماعات الإرهابية خسارة كبيرة على الصعيدين المادي والمعنوي. كل ذلك حصل، بالضربة القاضية التي وجهها الجيش السوري و حلفاؤه لأعداء الشعب السوري في أكبر معركة شهدتها سوريا.
تحريرالموصل

تحريرالموصل

الوقت- جماعة داعش الارهابیة بعد احتلال الموصل فی صیف عام 2014م جعلت هذه المدینة عاصمة لها. الان بعد انطلاق عملية تحرير الموصل اتحدت جمیع مکونات المحافظة و الشعب العراقی من الشیعة و السنة و الاکراد للقضاء علی الخلافة الزائفة لتنظیم داعش الارهابی و تحریر الموصل لبناء حياة جديدة. ان العراق مقبل على مرحلة جديدة متمثلة بالانتعاش السياسي عربيا مما قد يمهد العراق لشغل منصب القيادة العربية مستقبلا.
یوم القدس العالمی

یوم القدس العالمی

ادعو جمیع مسلمی العالم الی اعتبار اخر جمعة من شهر رمضان المبارک التی هی من ایام القدر ویمکن ان تکون حاسمة فی تعیین مصیر الشعب الفلسطینی یوماً للقدس، وان یعلنوا من خلال مراسم الاتحاد العالمی للمسلمین دفاعهم عن الحقوق القانونیة للشعب الفلسطینی المسلم
المسيحيون في سوريا

المسيحيون في سوريا

undefined
عن نبل والزهراء

عن نبل والزهراء

undefined
العلویون

العلویون

الطائفة العلویة، هی من الطوائف الإسلامیة التی قلَّ الحدیث عنها. وقد لاقت هذه الطائفة وعلی مرِّ التاریخ، الکثیر من الإضطهاد والحرمان، وهو ما لم تُلاقه طائفة أخری أبداً. حتی أدی هذا الإضطهاد إلی فصلهم عن المرجعیات الإسلامیة الأخری. ولذلک نحاول فی هذا المقال تسلیط الضوء علی نشأة الطائفة وکیفیة تأسیسها، الی جانب الإضاءة علی بعض أصولها الفکریة.
الدروز

الدروز

الدروز أو الموحدون الدروز، إحدی الطوائف الإسلامیة التی تأسست فی مصر عام 1021 وانتقلت إلی بلاد الشام (سوریا-لبنان-فلسطین المحتلة) فی مرحلة لاحقة.
المشهد اليمني

المشهد اليمني

شكل العدوان السعودي علي الشعب اليمني، منعطفاً في الصراع السياسي المعاصر...
داعش

داعش

إن ظهور التیار الداعشی فی منطقة الشرق الأوسط فی الأشهر القلیلة الماضیة وتحوله إلی أقوی نقاش سیاسی وعسکری فی المنطقة والعالم ، استرعی انتباه المحللین السیاسیین والأمنیین نحو الأبعاد الجئوسیاسیة والعسکریة ، وحملهم علی أنواع التحلیلات والمواقف تجاه منشأ هذا التیار الأصولی والعنیف . فهناک من یعتبر أن منشأ هذا التیار من الناحیة السیاسیة یعود إلی بلدان مثل المملکة العربیة السعودیة وقطر ، والبعض الآخر یری أنه ولید برنامج فتنوی صممته القوی الغربیة (الولایات المتحدة الأمیرکیة وبریطانیا) ، أو هو مؤامرة حاکها الکیان الصهیونی لتغییر النظام الجئوسیاسی فی الشرق الأوسط .
محور المقاومة

محور المقاومة

تعرضت المقاومة الإسلامیة - بسبب هذه الرغبة فی القیام بعملیاتها دون أی تنسیق أو مشارکة مع الفصائل العسکریة الأخری - إلی الاتهام حینًا بأنها "تحتکر المقاومة" لأغراض سیاسیة، وإلی إهمالها حینًا آخر جوانب الصمود والتنمیة الاجتماعیة التی تکمل الجانب العسکری فی المقاومة. وقد استطاعت المقاومة الإسلامیة أن تتجاوز هذه الاتهامات، وأن تفتح باب المشارکة للقوی الأخری غیر الإسلامیة التی ترغب فی مقاتلة الاحتلال دون أن تتخلی عن أطرها الخاصة التنظیمیة والأمنیة والعسکریة.
الکیان الاسرائیلی

الکیان الاسرائیلی

أبشع المجازر الإنسانیة ینفذها الکیان الصهیونی منذ إحتلاله للأراضی الفلسطینیة عام 1948 اثر وعد بلفور المشؤوم، وإنشائه دولة الإحتلال.
السلفیة

السلفیة

الدعوة الوهابیة التی ینتمی لها السلفیون فی مصر، شیخهم الأکبر ابن تیمیة، وزعیم الوهابیة الشیخ محمد بن عبد الوهاب. إن ابن تیمیة الشیخ الأکبر للسلفیة حوکم أکثر من مرة بتهمة الإساءة للذات الإلهیة کان آخرها عام 705 هجریة وتمت دعوته للتوبة بعد أن قرر الملک الناصر محمد بن قلاوون أن یناظره کوکبة من العلماء أکدوا، کما جاء بالرسالة، انحراف فکر ابن تیمیة". وکان هناک خلاف بین العلماء هل تاب ابن تیمیة قبل موته أم أنه مات علی سوء فکره، خاصة أن السلطان قلاوون وزع منشورا قرئ علی المنابر بإثبات ضلال فکر ابن تیمیة والتحذیر من اتباعه حتی لا یکون ذلک مسوغا لقتل معتنقی فکر ابن تیمیة".
الأکراد

الأکراد

الاعتقاد السائد هو ان الاکراد کانوا یعتنقون الدین الزردشتی قبل ظهور الاسلام ولکن قبل ظهور.. النبی زردشت.. الکورد کبقیه اقوام المنطقه کانوا یعبدون العناصر الطبیعیه مثل.. الشمس.. القمر.. النجوم.. وغیره . بعض الموئرخین یعتقدون ان الکورد کانوا مسیحیین لان فی اواخر القرن الرابع المیلادی عندما اعتنق الرومان المسیحیه قاموا بحملات تبشیریه لهذا الدین فی منطقه ارمینیا مرورا ب کوردستان عبر سوریا . هذا یعنی ان الکورد کانوا مسیحیین قبل ظهور الاسلام . قبول هذا الاعتقاد یجعلنا ب موقع الشک لان اکثر المسیحیین الموجودین فی کوردستان هم لیسوا من عرق کوردی واکثرهم .. اشوریین.. وموجودین فی بعض القری و المدن ولکن بصورت اقلیه وبخصوص المناطق الکوردیه بین ایران والعراق .
الصحوة الإسلامیة

الصحوة الإسلامیة

دعا قائد الثورة الاسلامیة آیة الله السید علی الخامنئی علماء الامة الی الاضطلاع بمسؤولیاتهم فی الظروف الحالیة التی تواجهها الامة الاسلامیة وأن یسدّوا الطریق أمام الاختراق بفطنة ودقة متناهیة وبمعرفة أسالیب العدوّ الخادعة وحیله ، وأن یحبطوا مکائده.
الاخوان المسلمون

الاخوان المسلمون

الوهابیون السعودیون أم الإخوان المصریون؟ کثیر من لیبرالیی السعودیة یرجعون فکرة التشدد السائد بالسعودیة إلی مجیء الإخوان المسلمین المنبوذین من أنظمتهم العربیة للحیاة فی الجزیرة العربیة، باستقبال سعودی یبدو أنه لم یخطط لتبعات ذلک الاحتضان. منحت الدولة هؤلاء الإخوان مناصب تعلیمیة وأکادیمیة وإعلامیة. منحوا الحق بالتحکم فی أفکار الأجیال الناشئة والحق ببلورتها بحسب میولهم الفکریة والدینیة وکان منهم علی سبیل المثال علی الطنطاوی وسید قطب ومناع القطان وغیرهم کثیر جداً.
القاعدة

القاعدة

ان أصل کلمه القاعدة یرجع إلی تأسیس أبو عبیدة البنشیری لمعسکرات تدریب للمجاهدین لمقاومه الاحتلال الروسی لأفغانستان أطلق علیها اسم معسکرات التدریب بالقاعدة. کما یری بعض الباحثین أن القاعدة تشکلت فی 11 أغسطس 1988، فی اجتماع عدد من قادة تنظیم الجهاد الإسلامی المصری مع أسامة بن لادن، کما یشیر بعض الباحثین إلی انه وفی أبریل 2002، أصبح اسم التطیم "قاعدة الجهاد". المرجعیة الوهابیة لتنظیمات القاعدة - الجزء الأول کتائب عبدالله عزّام بات ملحوظاً نزوع القاعدة نحو الإنغماس فی النزاعات المحلیة فی أکثر من بلد عربی وإسلامی، وقد واجهت، أی القاعدة، فی السنوات الأخیرة إتهامات بالضلوع فی مؤامرات خارجیة أو التواطؤ مع أنظمة طالما وصمتها بـ (الکفر) أو الموالیة للکفار من الیهود والنصاری، بحسب الأدبیات القاعدیة- الکراهیة الدینیة، الطائفیة، والتحریض علی القتل-
طالبان

طالبان

نبذة مختصرة عن عقائد أمارة طالبان الإسلامیة.لم یکن التطرف و التکفیر ولید لعصر الحاضر و مختص بما نراه الیوم فی بعض المواقع الاسلامیة من قتل و أبادة و تنکیل علی الهویة، للحد الذی لم یسلم حتی الموتی من اصحاب هذا الفکر.فصار تهدیم المزارات و نبش قبور اصحابها سنّة یتقرب البعض بها الی الله و جزءاً اساسیاً من تعالیم هذه الجماعة، بل هو الأصل فیها... فالتکفیر و التطرف و القتل بدأ منذ القرن الاول لظهور الاسلام و استلام من هم غیر مؤهلین لقیادة زمام الامة... فتحولت الرحمة المحمدیة و السماحة العلویة الی بقر بطون و اغتیالات و قطع رووس، و کان أول من اسس لها الخوارج و بنوأمیة...و الحقیقة هی ان المنهج الخارجی، لم یشکل خطراً علی الامة و طریقة تعاملها مع الحقائق الدینیة و واقع المسلمین، لأن الجمیع فی الامة متفقون تجاه الخوارج و الموقف منهم، للحد الذی یرمی المتطرفون و التکفیریون الیوم بوصفهم بالخوارج الجدد و هم یرفضون مثل هذا الوصف.لکن الخطر جاء من المنهج الاموی
New node

New node

alwaght.com
مقالات

العدالة جُرحت في دمشق والجيش السوري يقتص لها

السبت 20 جمادي الثاني 1438
العدالة جُرحت في دمشق والجيش السوري يقتص لها

الجيش السوري يسقط طائرة اسرائيلية ويصيب أخرى

الوقت- على مدى أكثر من ست سنوات تعمدت الجماعات الإرهابية المسلحة في سوريا إخفاء جرائمها والتستر خلف ذريعة أن الحكومة السورية هي من يقتل شعبها، وفي ظل التجييش الإعلامي الكبير الذي رافق مايسمى...

مواضيع ذات صلة

المضادات الجوية السورية تتتصدى لطائرات الاحتلال الاسرائيلي

دي ميستورا يدين تفجيرات دمشق ويعتبرها عائقا للمحادثات

الوقت- على مدى أكثر من ست سنوات تعمدت الجماعات الإرهابية المسلحة في سوريا إخفاء جرائمها والتستر خلف ذريعة أن الحكومة السورية هي من يقتل شعبها، وفي ظل التجييش الإعلامي الكبير الذي رافق ما يسمى "الربيع العربي"، استطاعت هذه المجموعات بشكل أو بأخر كسب جمهور وفئات معينة من خلال شعارات رنانة تنادي بالحرية على اعتبار أنه يجب اسقاط جميع الأنظمة العربية الديكتاتورية.

مرت الأيام والسنوات وسقطت أحجار الدومينو الواحدة تلو الأخرى حتى وصلت إلى الجدار السوري، ليصرح أكثر من مسؤول أمريكي في حينها أن المستهدف هي سوريا.

لتأتي سلسلة العمليات الإرهابية التي حدثت منذ فترة وجيزة في العاصمة السورية دمشق وما تبعه من عمليات عسكرية شنها العدو الإسرائيلي لتفتح الباب على مصراعيه أمام الكثير من التساؤلات عن أسباب هذه الهجمات وأهدافها ولماذا تزامنت مع ذكرى مرور ست سنوات من عمر الأزمة السوري؟!

في السابق كانت الجماعات الإرهابية المسلحة تمارس جرائمها في وضح النهار وتتهم الدولة السورية بارتكابها، وكان لدى لبعض الناس استعداد لتصديق عدم نزاهة الدولة في العالم العربي وامكانية تورطها في أعمال خفية، أما اليوم فإن الإرهابيين يدخلون إلى  قصر العدل ويتابعون مسيرهم الى مطعم في الربوة ويقومون بعمليات انتحارية ويقتلون العشرات من المدنيين دون أن يكترثوا بما سببوه من تخريب وقتل لأرواح العشرات من المدنيين، والسبب بات واضحاً بعد هزيمتهم في حلب وانحسار انتشارهم في الشمال الحلبي مع ضغط كبير مورس عليهم من قبل الجيش السوري على جميع الجبهات ابتداءاً من حمص وريفها وصولاً إلى الشمال الغربي والشرقي، مما وضعهم أمام خيارين إما الحياة أو الموت، فما كان بوسعهم إلا استهداف المستضعفين والمدنيين العزل لإثبات وجودهم وإيصال رسالة لداعميهم ومن بقي معهم بأنهم لازالو على قيد الحياة.

وبالحديث عن تفاصيل الجريمة التي استهدفت قصر العدل دخل رجل يرتدي زياً عسكرياً ويحمل سلاح إلى قصر العدل، وعند وصوله إلى الحاجز العسكري هناك سلم سلاحه لعناصر الجيش، وأثناء قيام العناصر بتفتيشه اندفع الإرهابي نحو بهو القصر العدلي، ليسمع خلال ثواني صوت انفجار مدوي، تناثرت معه أشلاء الشهداء في كل مكان، لتصل حصيلة التفجير إلى 36 شهيد وحوالي 100 جريح جلهم محامين وقضاة ومراجعين مدنيين وأعقب تفجير قصر العدل تفجير أخر في منطقة الربوة، حيث حاول ثلاثة إرهابيين التسلل إلى وسط العاصمة دمشق عبر منطقة الربوة، إلا أن القوى الأمنية كشفت هويتهم وبدأت بملاحقتهم واشتبكت معهم فقتلت اثنين منهم فيما هرب الثالث إلى داخل إحدى المطاعم ليفجر نفسه بعدد من المتواجدين في المكان، ما أدى لجرح العشرات اثنين منهم في حالة خطرة.

وكان من اللافت عدم إدانت بعض الدول الكبرى لهذه العمليات الإرهابية، كالولايات المتحدة الأمريكية وغيرها، وكأن هناك حالة رضى لدى البعض عما جرى وخاصة أن التفجيرين تزامنا مع دخول الأزمة السورية عامها السابع، حتى الجماعات الإرهابية المسلحة لم توجه أصابع الاتهام هذه المرة للحكومة السورية، بل فاخرت به لتوصل رسالة مفادها صحيح أننا هزمنا في حلب لكننا ما زلنا قادرين على إلحاق الضرر بخصمنا.

وهنا لابد من قرأة متأنية للأسباب الكامنة وراء تمنع المعارضة المسلحة والتنظيمات الإرهابية عن إلقاء التهمة على النظام السوري" كما يحدث عادة"، بات جليا أن هذه المعارضة بدأت تتلاشى وتذوب في ظل الضربات الأخيرة التي وجهها الجيش السوري لهذه المجموعات علاوة على الهزيمة الكبرى التي قصمت ظهرهم في معركة حلب الكبرى.

إذا الجماعات المسلحة أصبحت في مأزق حقيقي فقاعدتها الشعبية تتجه نحو الزوال، لذلك كان لابد بالنسبة لها أن تقوم بعمل يعيد ثقة من بقي معها بها، وخاصة أن وعودهم لمن يصطفون في صفهم باتت أوهام وغير مقنعة فأتت هذه الجريمة لتكون أبرة مهدئ لجمهورهم الذي أصبح لا يطيق كذبهم ودجلهم.

أما على الصعيد الدولي فإن التفجريين الأخرين على الرغم مما سببوه لنا من ألم وغصة على فقدان أعزاء سوريين مدنيين، كانت رسالتهما واضحة بأن الدول الداعمة للإرهابيين والجماعات المسلحة أصبحت مكبلة ومشلولة ولاتستطيع تحقيق أي إنجاز يذكر، فنقلت إرهابها إلى المناطق السورية الآمنة وهذا سيكلفها الكثير في القادم من الأيام سواء داخل بلادها أو خارجها وضرائب 11 أيلول على آل سعود تفسر الأسباب.

واليوم يأتي رأس الأفعى الكبير محاولا ضرب العمق السوري بطائراته التي اعتادت أن تسرح وتمرح في سماء المنطقة دون أن يعترضها أحد، لكن ما فعله الجيش السوري اليوم قلب الطاولة على الكيان الإسرائيلي وأذرعه الإرهابية في سوريا، حيث أتت هذه الطائرات لتحقق نصراً ما فإذا بالمضادات الجوية السورية تسقط طائرة اسرائيلة  داخل الأراضي المحتلة وتصيب أخرى وتجبر الباقي على الفرار، في سابقة على ما يبدو أن تردداتها ستعصف بقادة الكيان الإسرائيلي، وتدخلهم في مساءلة من نوع أخر أمام شعبهم.

ما فعله الجيش السوري اليوم  أوصل رسالة واضحة للعدو ومن يقف خلفه أننا ماضون في استئصال الإرهاب أينما حل، ولن يثنينا عن تحقيق هدفنا أي معتدي أو انتحاري مجنون، فالجيش السوري لن يقبل أن تجرح العدالة في قصر عدله، دون أن يقتص من المعتدي، وعلى من يهين العدالة أن يتحمل عواقب فعلته.

كلمات مفتاحية :

القصر العدلي ارهاب الكيان الإسرائيلي سوريا الأزمة السورية مضادت طيران دمشق الربوة

التعليقات
الاسم :
البريد الالكتروني :
* النص :
إرسال

ألبوم صور وفيدئو

ألبوم صور

فيديوهات

وكالة الأنباء "رويترز" تنشر صورا عن هجمات السعودية في اليمن

وكالة الأنباء "رويترز" تنشر صورا عن هجمات السعودية في اليمن