موقع الوقت التحليلي الإخباري | Alwaght Website

إخترنا لكم

أخبار

الأكثر قراءة

اليوم الأسبوع الشهر

ملفات

النظام الأمني للخليج الفارسي

النظام الأمني للخليج الفارسي

undefined
مسار المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية

مسار المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية

undefined
العدوان السعودي على اليمن

العدوان السعودي على اليمن

undefined
صفقة القرن

صفقة القرن

undefined
الخلافات التركية - الأمريكية

الخلافات التركية - الأمريكية

undefined
یوم القدس العالمی

یوم القدس العالمی

ادعو جمیع مسلمی العالم الی اعتبار اخر جمعة من شهر رمضان المبارک التی هی من ایام القدر ویمکن ان تکون حاسمة فی تعیین مصیر الشعب الفلسطینی یوماً للقدس، وان یعلنوا من خلال مراسم الاتحاد العالمی للمسلمین دفاعهم عن الحقوق القانونیة للشعب الفلسطینی المسلم
العلویون

العلویون

الطائفة العلویة، هی من الطوائف الإسلامیة التی قلَّ الحدیث عنها. وقد لاقت هذه الطائفة وعلی مرِّ التاریخ، الکثیر من الإضطهاد والحرمان، وهو ما لم تُلاقه طائفة أخری أبداً. حتی أدی هذا الإضطهاد إلی فصلهم عن المرجعیات الإسلامیة الأخری. ولذلک نحاول فی هذا المقال تسلیط الضوء علی نشأة الطائفة وکیفیة تأسیسها، الی جانب الإضاءة علی بعض أصولها الفکریة.
المسيحيون في سوريا

المسيحيون في سوريا

undefined
الدروز

الدروز

الدروز أو الموحدون الدروز، إحدی الطوائف الإسلامیة التی تأسست فی مصر عام 1021 وانتقلت إلی بلاد الشام (سوریا-لبنان-فلسطین المحتلة) فی مرحلة لاحقة.
New node

New node

بالخريطة...آخر التطورات الميدانية في سوريا واليمن والعراق
alwaght.com
أخبار

طهران تحذّر من خرق واشنطن القوانين وتهديداتها المتكررة باستخدام القوة

الجمعة 30 محرم 1442
طهران تحذّر من خرق واشنطن القوانين وتهديداتها المتكررة باستخدام القوة

طهران تحذّر من خرق واشنطن القوانين وتهديداتها المتكررة باستخدام القوة

الوقت-حذر الملحق السیاسي لممثلیة الجمهورية الإسلامية الإيرانية الدائمة فی جنیف، نبي آزادي

مواضيع ذات صلة

لقاء يجمع طهران وموسكو للتباحث حول التعاون العسكري والاتفاق النووي

موسكو تسرد في اطار اينفوغراف اجراءات اميركا لتقويض الاتفاق النووي

إيران: إنتاجنا من اليورانيوم المخصب الآن يعادل ما قبل الاتفاق النووي

الوقت-حذر الملحق السیاسي لممثلیة الجمهورية الإسلامية الإيرانية الدائمة فی جنیف، نبي آزادي، من التداعیات الخطیرة لخرق الولايات المتحدة القوانین علی السلام والأمن الدوليين.

جاء ذلك في كلمة لآزادي في جنيف خلال الاجتماع العام لمؤتمر نزع السلاح، ردّاً على تصريحات السفير الأميركي في استمرار الحظر التسليحي على إيران، ومزاعم دعم إيران للإرهاب.

وقال آزادي، "إن نظرة إلى تصريحات واعترافات المسؤولين الرسميين الأميركيين تبين من يدعم الإرهاب".

وتناول تصريحات وزيرة الخارجية الأميركية السابقة هيلاري كلينتون، والرئيس الاميركي دونالد ترامب حول تأسيس تنظيم القاعدة و"داعش"، وأشار إلى أن "الولايات المتحدة هي الداعم الأساس لإرهاب الدولة".

آزادي حذّر من التهديدات المتكررة لترامب باستخدام القوة ضد إيران، واعتبر أن مثل هذه التصريحات الاستفزازية "مناقضة للمبادئ الأساسية الواردة في ميثاق الأمم المتحدة، وخاصة المادة 2 حول منع التهديد أو استخدام القوة". وعدّها "تهديداً جاداً للسلام والأمن الدوليين".

كما حذّر من التداعيات الخطيرة "للسياسات الأميركية غير المسؤولة وإجراءاتها اللاقانونية".

وكان وزير الخارجية الأميركية مايك بومبيو قال الأربعاء إن بلاده ستتوجه إلى مجلس الأمن مجدداً لفرض العقوبات على إيران، وأنها ستفعل كل ما يلزم للتأكد من تطبيق العقوبات على طهران.

لكن وفي آب/أغسطس 13 من بين الدول الأعضاء في مجلس الأمن الدولي، وعددها 15 دولة، قالت إن الخطوة الأميركية باطلة لأن واشنطن انسحبت من الاتفاق النووي قبل عامين.

في السياق، نوّه آزادي بـ"التداعيات السلبية لنهج الأحادية للسياسة الخارجية الأميركية على المؤسسات الدولية، ومنها مؤتمر نزع السلاح، ومحاولات أميركا لتدمير المؤسسات متعددة الأطراف، والحطّ من مكانة منظمة الأمم المتحدة، ومن ضمن ذلك، مساعيها اليائسة للقضاء على القرار 2231 الصادر عن مجلس الأمن، وتقويض الاتفاق النووي".

وأكد أن هذه المحاولات قد لقيت الفشل في مجلس الأمن، نظراً لعدم وجاهة وقانونية الخطوة الأميركية. وشدد على أن "إيران لن تتوانى لحظة واحدة في الدفاع المشروع عن شعبها وسيادتها وووحدة أراضيها، وتوفير المصالح الوطنية أمام أي عدوان".

يأتي ذلك بعدما حضّت الولايات المتحدة الإثنين محكمة العدل الدولية على رفض طلب إيران الهادف إلى رفع العقوبات الأميركية التي أعاد الرئيس الأميركي دونالد ترامب فرضها على إيران، معتبرةً سلوك إيران "تهديداً خطيراً" للأمن العالمي.

وتؤكد طهران أن واقع إعادة فرض عقوبات يشكل انتهاكاً لاتفاق صداقة يعود تاريخه للعام 1955 بين البلدين اللذين قطعا علاقاتهما الدبلوماسية قبل أربعين عاماً.

أما بالنسبة للرد على تصريحات المندوب السعودي الدائم في جنيف عبد العزيز الواصل، أكد آزادي ضرورة تعاون السعودية الكامل مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية، وإضفاء الشفافية على أهداف وأبعاد البرنامج النووي السعودي.

وطالب المسؤولين السعوديين "بإنهاء حربهم وإراقتهم لدماء الشعب اليمني البريء".

وفي وقت سابق، أعلنت كل من فرنسا وبريطانيا وألمانيا عن رفض الطلب الأحادي الذي تقدمت به الولايات المتحدة إلى مجلس الأمن الدولي من أجل إعادة فرض العقوبات الأممية "snapback" على إيران.

من جهتها، قالت موسكو إن الولايات المتحدة تسعى إلى عرقلة دعوة روسيا لعقد اجتماع لمجلس الأمن الدولي، لمناقشة الخطوات الأميركية الرامية إلى إعادة فرض العقوبات على إيران.

كلمات مفتاحية :

العقوبات الأميركية على إيران نبي آزادي مجلس الأمن إيران الولايات المتحدة الأميركية جنيف الاتفاق النووي الإيراني الغربي

التعليقات
الاسم :
البريد الالكتروني :
* النص :
إرسال

ألبوم صور وفيدئو

ألبوم صور

فيديوهات

فلسطينيون يحرقون صور ماكرون في الضفة الغربية

فلسطينيون يحرقون صور ماكرون في الضفة الغربية