موقع الوقت التحليلي الإخباري | Alwaght Website

إخترنا لكم

أخبار

الأكثر قراءة

اليوم الأسبوع الشهر

ملفات

النظام الأمني للخليج الفارسي

النظام الأمني للخليج الفارسي

undefined
مسار المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية

مسار المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية

undefined
العدوان السعودي على اليمن

العدوان السعودي على اليمن

undefined
صفقة القرن

صفقة القرن

undefined
الخلافات التركية - الأمريكية

الخلافات التركية - الأمريكية

undefined
یوم القدس العالمی

یوم القدس العالمی

ادعو جمیع مسلمی العالم الی اعتبار اخر جمعة من شهر رمضان المبارک التی هی من ایام القدر ویمکن ان تکون حاسمة فی تعیین مصیر الشعب الفلسطینی یوماً للقدس، وان یعلنوا من خلال مراسم الاتحاد العالمی للمسلمین دفاعهم عن الحقوق القانونیة للشعب الفلسطینی المسلم
العلویون

العلویون

الطائفة العلویة، هی من الطوائف الإسلامیة التی قلَّ الحدیث عنها. وقد لاقت هذه الطائفة وعلی مرِّ التاریخ، الکثیر من الإضطهاد والحرمان، وهو ما لم تُلاقه طائفة أخری أبداً. حتی أدی هذا الإضطهاد إلی فصلهم عن المرجعیات الإسلامیة الأخری. ولذلک نحاول فی هذا المقال تسلیط الضوء علی نشأة الطائفة وکیفیة تأسیسها، الی جانب الإضاءة علی بعض أصولها الفکریة.
المسيحيون في سوريا

المسيحيون في سوريا

undefined
الدروز

الدروز

الدروز أو الموحدون الدروز، إحدی الطوائف الإسلامیة التی تأسست فی مصر عام 1021 وانتقلت إلی بلاد الشام (سوریا-لبنان-فلسطین المحتلة) فی مرحلة لاحقة.
New node

New node

بالخريطة...آخر التطورات الميدانية في سوريا واليمن والعراق
alwaght.com
مقالات

مبادرة فيينا في الدقائق الأخيرة لإنقاذ الاتفاق النووي

الجمعة 16 محرم 1442
مبادرة فيينا في الدقائق الأخيرة لإنقاذ الاتفاق النووي

مواضيع ذات صلة

عراقجي : السبيل الوحيد للحفاظ على الاتفاق النووي يكمن في انتفاع ايران

الخارجية الصينية: دعم الاتفاق النووي وسلطة مجلس الأمن رسالتان هامتان لاجتماع فيينا

أطراف الاتفاق النووي مع إيران: لا يمكن لواشنطن إعادة فرض عقوبات أممية

 يُعد الإجتماع الأخير الذي عُقد على مستوى نواب وزراء الخارجية، آخر جهود الأطراف المشاركة في الاتفاق النووي لإنقاذ هذا الاتفاق.

الوقت-بدأت اللجنة المشتركة للاتفاق النووي، اجتماعها يوم الثلاثاء الماضي على مستوى نواب وزراء الخارجية والمديرين السياسيين لوزراء خارجية إيران ومجموعة 5 + 1 في فندق كوبورغ بفيينا.

وبدأ الاجتماع السادس عشر للجنة المشتركة برئاسة عباس عراقجي، نائب وزير الخارجية الإيراني، وهيلجا شميد، نائبة مفوض الاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية ، في فيينا ، في ظل الظروف التي يتم فيها انتهاك الاتفاق النووي وعدم وفاء الغربيين بالتزاماتهم والخطورة التي تحيط بإجراءات البيت الأبيض لإعادة العقوبات، والآن يتعين على الأطراف المتبقية إيجاد طريقة للحفاظ على الاتفاق.

افتتح الاجتماع في حوالي الساعة 11:30 بتوقيت أوروبا الوسطى في فندق كوبورغ في فيينا بمشاركة ممثلين عن ست دول: إيران وألمانيا وفرنسا وبريطانيا وروسيا والصين كأعضاء متبقين في الاتفاق النووي وممثل الاتحاد الأوروبي.

وعادة ما يُعقد اجتماع اللجنة المشتركة للاتفاق النووي كل ثلاثة أشهر، لكن هذه المرة تأخر ثلاثة أشهر أخرى بسبب تفشي فيروس كورونا. ويمكن اعتبار اجتماع فيينا الأخير، على الرغم من عقده على مستوى نواب وزراء الخارجية، أكثر جهد جدي من قبل الأطراف الحاضرة في الاتفاق النووي لإنقاذ الاتفاق.

فيينا ضد جهود أمريكا لتفعيل عملية الـSnapback

بينما تواصل أمريكا، خارج إطار الاتفاق النووي ومن خلال تفسيرها الأحادي الجانب لقرار مجلس الأمن رقم 2231، سعيها لإعادة فرض عقوبات مجلس الأمن السابقة على إيران، والتي تم تعليقها بموجب الاتفاق النووي، سيجتمع الأعضاء الباقون في الاتفاق النووي بالإضافة إلى إيران في اجتماع دوري للجنة المشتركة، على مستوى نواب وزراء الخارجية لمناقشة آخر المستجدات والقضايا المطروحة على جدول الأعمال لتنفيذ أقسامها المختلفة.

وبقدر ما تسعى أمريكا إلى خلق التشوش والتوتر في مجلس الأمن ضد الاتفاق النووي وايران، تسعى إيران، إلى جانب الصين وروسيا وأعضاء الاتفاق النووي الأوروبيين، إلى منع أمريكا وحلفائها الإقليميين من وضع العِصي في دولاب الاتفاق.

تمكّنت إيران والوكالة الدولية للطاقة الذرية الأسبوع الماضي، من التوصّل إلى اتفاق لحلّ النزاع بعد أسابيع من المشاورات والمفاوضات والتبادلات السياسية الأسبوع الماضي.

وفي تقريرَيها حول تطبيق قواعد وأنظمة الحماية في إيران، والذي تزامن مع نشر التقرير الخاص بتنفيذ الاتفاق النووي على أساس الوثائق المزعومة والتي، بحسب المسؤولين الإيرانيين، كانت وثائق مزوّرة مبنية على وثائق تجسس، طالبت وكالة الطاقة الذرية بإجراء تفتيش في الموقعين غير المعلن عنهما من قبل ايران.

ولم تعلن إيران والوكالة الدولية للطاقة الذرية أسماء هذين الموقعين رسمياً، لكن يقال إن هذين الموقعين قريبان من أصفهان والآخر قريب من طهران. ولم تعتبر إيران حجج الوكالة لطلب الوصول إلى الموقعين متوافقة مع قواعد الحماية وعارضت الطلب في البداية.

في الوقت نفسه، في الأشهر الستة الماضية، وبعد مشاورات عديدة، تمكّن الجانبان من إيجاد آلية لحل النزاع الحاصل. وخلال زيارة رئيس الوكالة الذرية رفائيل غروسي لطهران، وافقت إيران طواعية على منح حق الوصول للوكالة لتفقد الموقعين بموجب الضمانات الشاملة والبروتوكول الإضافي. وفي المقابل أعلنت وكالة الطاقة أنها لن تقدم طلبًا او سؤالًا في إطار الوثائق والمستندات التي بحوزتها حاليًا.

ورحبت الدول الأوروبية والصين وروسيا بالاتفاق بين إيران والوكالة الدولية للطاقة الذرية ، ومن بين الموضوعات المدرجة على جدول أعمال اللجنة المشتركة للاتفاق النووي، شرح هذا الاتفاق لأعضاء اللجنة.

وعلى هامش الاجتماع في فيينا ، من المقرر أن يلتقي السيد عباس عراقجي ، نائب وزير الخارجية ورئيس الوفد الإيراني في فيينا ، مع رفائيل غروسي ، مدير عام وكالة الطاقة الذرية. هذا الاجتماع له أهمية خاصة بعد أسبوع من الاتفاق بين إيران والوكالة الدولية للطاقة الذرية حول موضوع الضمانات والحماية. وكان الاتفاق بين إيران والوكالة الدولية للطاقة الذرية من أهم الذرائع التي ساقتها أمريكا وحلفاؤها لعرض ملف إيران على مجلس الأمن عبر مجلس الحكام.

هذا الاتفاق ذو أهمية كبيرة في ظل الوضع المتوتر لمجلس الأمن واجتماع مجلس الحكام. لذلك، فإن اجتماع لجنة الاتفاق النووي المشتركة في مثل هذه الظروف بهدف تحقيق قدر أكبر من التعاون والتنسيق بين الأطراف من أجل الحفاظ على الاتفاق النووي في الأسابيع والأشهر القادمة له أهمية مضاعفة. 

المرافقة العالمية لقمة فيينا والاتفاق النووي

لقد لقيت قمة فيينا ترحيباً من قبل السلطات السياسية في روسيا والصين وألمانيا باعتبارهم أحد الأطراف في الاتفاق النووي، نظراً لحساسياتها الخاصة في الوقت الحالي وتزامنها مع الجهود الأمريكية لتفعيل snapback. وفي هذا الصدد، أشار المندوب الروسي في المنظمات الدولية في فيينا في تغريدة له على تويتر إلى بدء اجتماع اللجنة المشتركة للاتفاق النووي في الساعات المقبلة.

وكتب ميخائيل أوليانوف، ممثل روسيا لدى المنظمات الدولية في فيينا ، عن بدء اجتماع اللجنة المشتركة قائلا: سيبدأ اجتماع اللجنة المشتركة للاتفاق النووي بمشاركة جميع الأعضاء الحقيقيين في الاتفاق النووي (وليس أولئك الذين يدعون) في فيينا في غضون ساعات قليلة. وكتب أوليانوف أن "المشاورات في أطر مختلفة بدأت بالفعل".

على صعيد آخر، شدد وزير الخارجية الألماني في مؤتمر صحفي مشترك مع وزير الخارجية الصيني على ضرورة الحفاظ على الاتفاق النووي. وبحسب وكالة أنباء سبوتنيك ، قال وزير الخارجية الألماني هايكو موس في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الصيني وانغ يي إن البلدين يشتركان في وجهة نظر مشتركة مفادها أن الحفاظ على الاتفاق النووي ضروري. وأشار موس أيضا إلى أن القضية نوقشت بالتفصيل في مجلس الأمن في الأسابيع الأخيرة.

الاقتراح الروسي بتمهيد الطريق لمفاوضات بين طهران وواشنطن

بالتزامن مع اجتماع فيينا ، أعلن وزير الخارجية الروسي استعداد بلاده للتوسط بين إيران وأمريكا، وقال وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف إنه إذا كانت إيران وامريكا مستعدتين ، فإن بلاده مستعدة لتهيئة الظروف للحوار والمساعدة في إجراء محادثات مباشرة بين البلدين.

وقال لافروف "نحن مستعدون للمساعدة في إجراء محادثات مباشرة بين إيران وامريكا ولكن فقط إذا كان الجانبان مهتمان"، وقال وزير الخارجية الروسي، متحدثًاً في جامعة العلاقات الدولية (MGIMO) اليوم: "من الأفضل دائماً التعبير عن آرائك مباشرة والاستماع مباشرة إلى الرد، وشدد: أنّ معاملة أمريكا لإيران في قضية الاتفاق النووي تشبه سلوك فيل ما في متجر لأطباق قابلة للكسر.

وأشار لافروف إلى أن أمريكا، اضافة الى انسحابها من الاتفاق النووي، تريد الآن استخدام الآلية القانونية الصعبة التي تم بحثها في الاتفاقية، وهي الآلية التي يمكن من خلالها إلغاء عقوبات الأمم المتحدة ضد إيران. ورفعت العقوبات عام 2015 بعد عقد الاتفاق النووي. هذا الأمر مستحيل، لأنه أولاً ، لا أساس لإعادة فرض العقوبات لأن إيران توفي بالتزاماتها الى اقصى حد ممكن. وثانيًا ، فقدت أمريكا حقها بعد انسحابها من الاتفاق النووي.

كلمات مفتاحية :

الااتفاق النووي ايران امريكا روسيا وكالة الطاقة الذرية

التعليقات
الاسم :
البريد الالكتروني :
* النص :
إرسال

ألبوم صور وفيدئو

ألبوم صور

فيديوهات

مظاهرات غاضبة في السودان رفضا للتطبيع مع الكيان الاسرائيلي

مظاهرات غاضبة في السودان رفضا للتطبيع مع الكيان الاسرائيلي