موقع الوقت التحليلي الإخباري | Alwaght Website

إخترنا لكم

أخبار

الأكثر قراءة

اليوم الأسبوع الشهر

ملفات

النظام الأمني للخليج الفارسي

النظام الأمني للخليج الفارسي

undefined
مسار المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية

مسار المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية

undefined
العدوان السعودي على اليمن

العدوان السعودي على اليمن

undefined
صفقة القرن

صفقة القرن

undefined
الخلافات التركية - الأمريكية

الخلافات التركية - الأمريكية

undefined
یوم القدس العالمی

یوم القدس العالمی

ادعو جمیع مسلمی العالم الی اعتبار اخر جمعة من شهر رمضان المبارک التی هی من ایام القدر ویمکن ان تکون حاسمة فی تعیین مصیر الشعب الفلسطینی یوماً للقدس، وان یعلنوا من خلال مراسم الاتحاد العالمی للمسلمین دفاعهم عن الحقوق القانونیة للشعب الفلسطینی المسلم
العلویون

العلویون

الطائفة العلویة، هی من الطوائف الإسلامیة التی قلَّ الحدیث عنها. وقد لاقت هذه الطائفة وعلی مرِّ التاریخ، الکثیر من الإضطهاد والحرمان، وهو ما لم تُلاقه طائفة أخری أبداً. حتی أدی هذا الإضطهاد إلی فصلهم عن المرجعیات الإسلامیة الأخری. ولذلک نحاول فی هذا المقال تسلیط الضوء علی نشأة الطائفة وکیفیة تأسیسها، الی جانب الإضاءة علی بعض أصولها الفکریة.
المسيحيون في سوريا

المسيحيون في سوريا

undefined
الدروز

الدروز

الدروز أو الموحدون الدروز، إحدی الطوائف الإسلامیة التی تأسست فی مصر عام 1021 وانتقلت إلی بلاد الشام (سوریا-لبنان-فلسطین المحتلة) فی مرحلة لاحقة.
New node

New node

بالخريطة...آخر التطورات الميدانية في سوريا واليمن والعراق
alwaght.com
مقالات

كارثة بيروت تخيّم على سماء اليمن.. والجامعة العربية تجعجع دون طحين

الأربعاء 22 ذی‌الحجه 1441
كارثة بيروت تخيّم على سماء اليمن.. والجامعة العربية تجعجع دون طحين

مواضيع ذات صلة

أيام تحالف العدوان في محافظة الجوف تقترب من حافة النهاية.. كيف أصبح السعوديون مهزومين في شمال اليمن؟ + صور

الآثار التاريخية والثقافية اليمنية بين سندان تحالف العدوان ومطرقة الأمطار الغزيرة + صور

الجيش التركي يصل الحدود الإماراتية.. واليمن ساحة جديدة للصراع

الوقت_ اعتاد الشارع العربيّ على جعجعة "جامعة الدول العربيّة"، بعد استيقاظها من ثباتها المعهود كل فترة، دون أيّ نتائج تذكر على الساحة العربيّة التي أصبحت مرتعاً للمؤامرات والتقسيمات والأطماع والحروب، حيث أوضح الأمين العام لما تسمى "جامعة الدول العربيّة"، أحمد أبو الغيط، في بيان له الاثنين المنصرم، أنّ كارثة الانفجار في مرفأ بيروت وما أحدثته من دمار مروع، تذكرهم بخطورة وضع الخزان النفطيّ العائم قُبالة السواحل اليمنيّة، والذي يحوي مليون برميل نفط و لم تجر له أيّ صيانة منذ بداية الحرب على اليمن عام 2015، ودعا أبو الغيط مجلس الأمن الدوليّ إلى التدخل بصورة عاجلة لتمكين فريق منظمة الأمم المتحدة من دخول الخزان وإجراء الصيانة المطلوبة.

حاضرة غائبة

كانت جامعة الدول العربيّة وما تزال الحاضرة على الشاشات الإخباريّة، والغائبة على الساحة العربيّة، فيما لا تكف أمانتها العامة عن كيل الاتهامات، كما لو أنّها أُسست لهذا الغرض، حيث حملت جماعة "أنصار الله"، المسؤوليّة الرئيسيّة عن تعطل عمليات الصيانة لسفينة "صافر"، أيّ الخزان النفطيّ العائم قُبالة السواحل اليمنيّة، متهمة الجماعة بالتضليل والمراوغة، على حد تعبيرها، للحيلولة دون دخول الفريق التابع إلى الأمم المتحدة إلى السفينة التي عقد مجلس الأمن الدوليّ جلسة خاصة لمناقشة أوضاعها منتصف الشهر المنصرم.

ومع استمرار العدوان على اليمن بقيادة السعوديّة، التي تمارس أبشع الجرائم بحق اليمنيّين، بالإضافة إلى منع وصول السفن المحمّلة بالمواد الغذائيّة والوقود إلى ميناء الحديدة الواقع غربيّ البلاد، ناهيك عن عمليات احتجاز السفن النفطية في عرض البحر ومنع دخولها رغم حصولها على تراخيص من قبل منظمة الأمم المتحدة، لخنق الشعب اليمني والتضييق عليه، ضمن سياسة التجويع والإفقار التي ينتهجها التحالف رغم انتشار وباء كورونا، لم نسمع الصوت المندد لجامعة الدول العربيّة التي أصبحت أداة طيعة بيد أصحاب السلطة والمال في الرياض و أبو ظبي المستفيدتين بشكل مباشر من تجارة الموت داخل اليمن.

وفي هذا الصدد، حذرت مصادر مطلعة من أن المياه دخلت مؤخراً إلى غرفة محرك ناقلة النفط، ما زاد من مخاطر غرقها أو انفجارها، رغم إجراء عملية إصلاح مؤقتة لها، حيث أكدت منظمة الأمم المتحدة أنّ الأمر يُمكن أن يؤدي لكارثة، خاصة فيما يتعلق بالتأثير المدمر لغرقها أو تعرضها للانفجار على الحياة البحريّة في البحر الأحمر، بحسب مواقع إخباريّة.

قنبلة موقوتة

ترسو سفينة "صافر" على السواحل اليمنية منذ العام 2014، ممثلة "قنبلة موقوتة" يمكن أن تؤدي تبعات انفجارها إلى تدمير الحياة البحريّة اليمنيّة في البحر الأحمر بالكامل، وصولا إلى خليج عدن و بحر العرب، وكانت الحكومة اليمنيّة قد اشترتها منذ 30 عاماً، وأطلق عليها هذا الاسم نسبة إلى حقول النفط في محافظة مأرب، شرق العاصمة صنعاء.

وتعتبر السفينة خزاناً ضخماً في ميناء "رأس عيسى" النفطيّ في محافظة الحديدة، كان مخصصاً لاستقبال النفط الخام من حقول الإنتاج في محافظة مأرب، إلا أنه بعد الحرب التي شنتها السعوديّة على اليمن توقف ضخ النفط، كما توقف تصدير الكمية المخزّنة، بالإضافة إلى توقف عملية الصيانة منذ 2015، ما تسبب في تآكل هيكل السفينة من الداخل.

كذلك، فإنّ طول السفينة يبلغ 300 متر وعرضها 70 متراً، موصولة بأنبوبٍ يبلغ طوله ما يزيد من 450 كيلو متراً، يمتد من الحقول النفطية في محافظة مأرب إلى سفينة "صافر" في ميناء رأس عيسى على الساحل الغربيّ للبلاد، وتحمل صافر ما يقدر بمليون ونصف برميل من النفط الخام منذ عام 2014، وقد تجاوزت الناقلة النفطيّة عمرها الافتراضي، بسبب عدم خضوعها لأيّ صيانة منذ ذلك الحين، بحسب تقارير إعلاميّة.

خلاصة القول، لا يحق لمن قام باحتجاز السفن النفطيّة ومنعها عن أبناء الشعب اليمني، أن يوجه الاتهامات للمقاومين الذين يواجهون عدواناً همجياً على بلادهم، في ظل الأوضاع الصحيّة الخطيرة بالتزامن مع الانتشار الكبير لوباء فيروس كورونا المستجد في مختلف المحافظات اليمنية، وبالنظر إلى الوضع المأساوي في اليمن المحاصر والمُحارَب من قبل السعودية وتحالفها، أمام أنظار الأمم المتحدة التي خانت مبادئها ومواثيقها، طمعاً في المال السعوديّ.

كلمات مفتاحية :

احمد ابو الغيط سفينة صافر الجامعة العربية مرفأ بيروت أنصار الله الحوثيين السعودية

التعليقات
الاسم :
البريد الالكتروني :
* النص :
إرسال

ألبوم صور وفيدئو

ألبوم صور

فيديوهات

أجواء بين الحرمين على أعتاب أربعين الامام الحسين (ع)

أجواء بين الحرمين على أعتاب أربعين الامام الحسين (ع)