موقع الوقت التحليلي الإخباري | Alwaght Website

إخترنا لكم

أخبار

الأكثر قراءة

اليوم الأسبوع الشهر

ملفات

النظام الأمني للخليج الفارسي

النظام الأمني للخليج الفارسي

undefined
مسار المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية

مسار المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية

undefined
العدوان السعودي على اليمن

العدوان السعودي على اليمن

undefined
صفقة القرن

صفقة القرن

undefined
الخلافات التركية - الأمريكية

الخلافات التركية - الأمريكية

undefined
یوم القدس العالمی

یوم القدس العالمی

ادعو جمیع مسلمی العالم الی اعتبار اخر جمعة من شهر رمضان المبارک التی هی من ایام القدر ویمکن ان تکون حاسمة فی تعیین مصیر الشعب الفلسطینی یوماً للقدس، وان یعلنوا من خلال مراسم الاتحاد العالمی للمسلمین دفاعهم عن الحقوق القانونیة للشعب الفلسطینی المسلم
العلویون

العلویون

الطائفة العلویة، هی من الطوائف الإسلامیة التی قلَّ الحدیث عنها. وقد لاقت هذه الطائفة وعلی مرِّ التاریخ، الکثیر من الإضطهاد والحرمان، وهو ما لم تُلاقه طائفة أخری أبداً. حتی أدی هذا الإضطهاد إلی فصلهم عن المرجعیات الإسلامیة الأخری. ولذلک نحاول فی هذا المقال تسلیط الضوء علی نشأة الطائفة وکیفیة تأسیسها، الی جانب الإضاءة علی بعض أصولها الفکریة.
المسيحيون في سوريا

المسيحيون في سوريا

undefined
الدروز

الدروز

الدروز أو الموحدون الدروز، إحدی الطوائف الإسلامیة التی تأسست فی مصر عام 1021 وانتقلت إلی بلاد الشام (سوریا-لبنان-فلسطین المحتلة) فی مرحلة لاحقة.
New node

New node

بالخريطة...آخر التطورات الميدانية في سوريا واليمن والعراق
alwaght.com
مقالات

شمس النفط تغرب عن آل سعود.. والمواطنون على أبواب الجمعيات الخيريّة

الأربعاء 10 ذی‌القعده‏ 1441
شمس النفط تغرب عن آل سعود.. والمواطنون على أبواب الجمعيات الخيريّة

مواضيع ذات صلة

خبير استراتيجي لـ "الوقت": من المرجح وقوع اشتباكات ميدانية بين الإمارات والسعودية في اليمن

كاتب صهيوني: كيف تسلّلت الصهيونية إلى الأسرة السعودية الحاكمة؟

وزير يمني: الصواريخ اليمنية تستهدف مناطق استراتيجية وعسكرية في السعودية

السعودية تضغط بقدمها على رقبة الشعب اليمني.. هل سيكون الردّ اليمني قاضياً؟

الوقت – سنونٌ عجاف تلك التي بات يعيشها شعب السعودية بعد السياسات الاقتصادية الفاشلة بمجملها والتي أقرّها ولي عهد آل سعود منذ وصوله إلى منصب ولاية العهد وأصبح المتحكّم الفعلي بكلّ تفاصيل الحياة هناك، وما زاد الطين بلّة الانخفاض الرهيب بأسعار النفط الذي يُعتبر شريان حياة السعودية، حيث يعتمد اقتصاد السعودية وبشكل كامل تقريباً على النفط، وبات من الواضح أنّ تخفيضات إنتاج أوبك وهجوم الطائرات من دون طيار ضدّ منشآت التكرير في السعودية في العام 2019 خفّضت نمو الناتج المحلّي الإجمالي أكثر من 2.1% وفقاً لتوقّعات صندوق النقد الدولي، من المتوقّع أن ينخفض ​​نمو الناتج المحلّي الإجمالي إلى -2.3٪ في عام 2020.

أكثر من ذلك؛ فإنّ انخفاض أسعار النفط رافقها رفع للضرائب، ناهيك عن انتشار فايروس كورونا بشكل واسع في السعودية وتوقّف الأعمال التجاريّة والصناعيّة جميعها عوامل زادت من ضعف القوة الشرائيّة لمواطني الشعب السعودي، وفي الوقت ذاته فإنّ عدداً من التجار كانوا بانتظار زيادة دخل المواطنين بعد خُطب ابن سلمان الجوفاء أملاً بزيادة القوة الشرائيّة للشعب، وبالتالي إنعاش الأسواق، غير أنّ هذا الإحباط والتراجع الاقتصادي انعكس سلباً على الأسواق التجارية التي باتت تعاني من ركود لم تشهده السعودية من قبل.

إذن، فالقرارات الاقتصادية الخاطئة التي اتخذها ابن سلمان أدّت إلى ارتفاع أسعار السلع الأساسيّة، بما في ذلك الوقود، لكنّ الأمر الذي زاد الطين بلّة هو بداية اندثار الطبقة المُتوسطة التي كانت تعتمد منذ أجيال على هبات الحكومة، حيث وجدت جميع الأسر ذات الدخل المتوسّط نفسها غير قادرة على دفع تكاليف السكن ومستلزماتها الأساسية، ما تسبّب بموجة من الغضب العارم رافقه هروب لرؤوس الأموال، ليقرّر العديد من السعوديين ليس فقط تحويل الأموال خارج البلاد، ولكن أيضاً الهجرة.

إصرار آل سعود وأميرهم المتهوّر على إفقار الشعب وحرمانه من أبسط حقوقه ضاعف من معاناة السعوديين التي تُعتبر بلادهم الأغنى في العالم، كما ضاعف من معاناتهم تبديد أموالهم على المغامرات غير المحسوبة لابن سلمان، والتي كان آخرها الحرب النفطية التي افتعلها مع روسيا، والتي رافقها انخفاض رهيب بأسعار النفط وهو الأمر الذي انعكس على حياة السعوديين، فتفاقم المشكلات الناتج عن انخفاض أسعار النفط رافقه زيادة كبيرة في عدد السكان، لتضيق الأرض بهم بما رحبت، ومع هذا الحال السّيء لم يكن أمام رجال ابن سلمان إلا الإعلان عن مشاريع وهميّة لتهدئة الشارع السعودي، وأكثر تلك الإعلانات هزلاً وهو ما رافق الإعلان عن رؤية ابن سلمان (2030) هو وجود خطط لبناء "مليون" منزل في غضون خمس سنوات باستثمار يزيد على 100 مليار دولار، في حين أنّ الخزانة السعودية برمّتها –خصوصاً بعد مليارات ترامب الخمسمئة- ربما لم تعد تمتلك هذا المبلغ، فإذا كانت العقارات هي مرآة الاقتصاد في أيِّ بلد، فإنّ الاقتصاد السعودي وكما يعلم القاصي والداني يواجه أزمات قد تصيبه في مقتل إذا ما واصلت أسعار النفط انخفاضها أو حتى بقاءها في مكانها.

على أبواب الانهيار

يوماً بعد آخر تتلقّى حكومة آل سعود هزيمة تلو الهزيمة، وكانت الضربة الأخير لإيرادات تلك الحكومة هي ارتفاع عجز ميزانيتها بنسبة 40٪، ما يدفع إلى خطط لزيادة خفض الإنفاق وزيادة الاقتراض، ويقدّر صندوق النقد الدولي أنّ السعودية تحتاج إلى النفط عند 80 دولاراً للبرميل لموازنة ميزانيتها.

وحتى لو تمكّنت سلطات آل سعود من تحقيق النمو الاقتصادي المأمول في رؤية 2030، فإنّ ذلك لن يخفّف من المشكلات الاجتماعية والاقتصادية التي يواجهها أغلبية السعوديين خصوصاً من الفقراء والطبقات الوسطى، خصوصاً مع الإبقاء على سياسة تدفّق الثروة لجيوب الأثرياء والأمراء مع استثناء الطبقات الأكثر فقراً في المجتمع.

وفي النهاية.. فإنّ زمن السعودية الغنيّة وصاحبة الاحتياطيات الأعلى للبترول قد ولّى، وباتت الحكومة تقوم باستخراج الثروة من جيوب السكان من خلال الضرائب، وليتحوّل عدد كبير من السعوديين إلى متسوّلين على أبواب مؤسسة الضمان الاجتماعي، والجمعيات الخيريّة التي لم تخفّف من مشكلة الفقر في السعودية في الماضي ولن تفعل ذلك الآن، كونها أبداً لم تكن بوارد معالجة مشكلة الفقر من جذورها، بل كانت على الدوام تُقدّم لروّادها ما يبقيهم على قيد الحياة، دون تقديم حلول جذريّة أو ملموسة لانتشالهم من حالة الفقر التي يعيشونها.

كلمات مفتاحية :

السعودية الفقر في السعودية انخفاض أسعار النفط آل سعود

التعليقات
الاسم :
البريد الالكتروني :
* النص :
إرسال

ألبوم صور وفيدئو

ألبوم صور

فيديوهات

أجواء بين الحرمين على أعتاب أربعين الامام الحسين (ع)

أجواء بين الحرمين على أعتاب أربعين الامام الحسين (ع)