موقع الوقت التحليلي الإخباري | Alwaght Website

إخترنا لكم

أخبار

الأكثر قراءة

اليوم الأسبوع الشهر

ملفات

النظام الأمني للخليج الفارسي

النظام الأمني للخليج الفارسي

undefined
مسار المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية

مسار المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية

undefined
العدوان السعودي على اليمن

العدوان السعودي على اليمن

undefined
صفقة القرن

صفقة القرن

undefined
الخلافات التركية - الأمريكية

الخلافات التركية - الأمريكية

undefined
یوم القدس العالمی

یوم القدس العالمی

ادعو جمیع مسلمی العالم الی اعتبار اخر جمعة من شهر رمضان المبارک التی هی من ایام القدر ویمکن ان تکون حاسمة فی تعیین مصیر الشعب الفلسطینی یوماً للقدس، وان یعلنوا من خلال مراسم الاتحاد العالمی للمسلمین دفاعهم عن الحقوق القانونیة للشعب الفلسطینی المسلم
العلویون

العلویون

الطائفة العلویة، هی من الطوائف الإسلامیة التی قلَّ الحدیث عنها. وقد لاقت هذه الطائفة وعلی مرِّ التاریخ، الکثیر من الإضطهاد والحرمان، وهو ما لم تُلاقه طائفة أخری أبداً. حتی أدی هذا الإضطهاد إلی فصلهم عن المرجعیات الإسلامیة الأخری. ولذلک نحاول فی هذا المقال تسلیط الضوء علی نشأة الطائفة وکیفیة تأسیسها، الی جانب الإضاءة علی بعض أصولها الفکریة.
المسيحيون في سوريا

المسيحيون في سوريا

undefined
الدروز

الدروز

الدروز أو الموحدون الدروز، إحدی الطوائف الإسلامیة التی تأسست فی مصر عام 1021 وانتقلت إلی بلاد الشام (سوریا-لبنان-فلسطین المحتلة) فی مرحلة لاحقة.
New node

New node

بالخريطة...آخر التطورات الميدانية في سوريا واليمن والعراق
alwaght.com
أخبار

لافروف بعد لقائه بومبيو: هناك تقدم بنّاء في موقف واشنطن حيال الاستقرار الاستراتيجي

الثلاثاء 23 جمادي الثاني 1441
لافروف بعد لقائه بومبيو: هناك تقدم بنّاء في موقف واشنطن حيال الاستقرار الاستراتيجي

لافروف بعد لقائه بومبيو: هناك تقدم بنّاء في موقف واشنطن حيال الاستقرار الاستراتيجي

الوقت-أعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، أنه ناقش مع نظيره الأميركي مايك بومبيو، مسألة الحدّ من التسلح، مشيراً إلى التقدم البنّاء

مواضيع ذات صلة

انطلاق أعمال مؤتمر ميونخ للأمن بمشاركة دولية واسعة

مؤتمر ميونخ 2018.. تحدّيات تواجه الأمن العالمي

رسالة مؤتمر ميونخ من طهران: لأن الأمن الإقليمي والدولي يحتاج للدور الإيراني

الوقت-أعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، أنه ناقش مع نظيره الأميركي مايك بومبيو، مسألة الحدّ من التسلح، مشيراً إلى التقدم البنّاء في موقف الولايات المتحدة حيال الاستقرار الاستراتيجي.

وقال لافروف بعد لقائه بومبيو على هامش مؤتمر ميونيخ الأمني إن "الولايات المتحدة تعمل الآن على وضع شروط مسبقة لنشر صواريخ متوسطة وقصيرة المدى في أوروبا وآسيا والجزر في المحيط الهادئ".

وأضاف: "ناقشنا مسألة الحد من التسلح، وتمّ الاتفاق على مواصلة الحوار حول الاستقرار الاستراتيجي على مستوى الخبراء".

المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا، قالت في السياق إن "بومبيو خرج من اللقاء مع لافروف قائلاً بصوت سمعه كل من كان في الممر: Good luck".

وأضافت، أن المشاركين في المؤتمر الذين كانوا واقفين قرب قاعة الاجتماعات الروسية دهشوا، لأن الأميركيين "قلّما يتمنون الخير في الوقت الراهن"، على حدّ تعبيرها.

وكانت وزارة الخارجية الروسية أعلنت مطلع آب/ أغسطس رسمياً انتهاء معاهدة الأسلحة النووية المتوسطة المدى منذ الحرب الباردة بمبادرة من الولايات المتحدة بوصفها الطرف الآخر في المعاهدة. وتنص المعاهدة على أن تقوم موسكو وواشنطن بالحدِّ من انتشار صواريخهما المتوسطة والقصيرة المدى.

واستندت واشنطن في قرار انسحابها من المعاهدة إلى "انتهاكات مزعومة من روسيا"، وردت موسكو بالمثل، حيث كان لديها شكاوى حول مدى التزام الولايات المتحدة بالمعاهدة. في حين رأى الرئيس الروسي أن خروج واشنطن من معاهدة التسلح قد يؤدي إلى سباق يصعب كبحه.

واختتم مؤتمر ميونيخ الأمني الـ56 أعماله أمس الأحد، من دون الاتفاق على موضوع "غياب الغرب"، وهو الموضوع العام للمؤتمر هذا العام.

رئيس المؤتمر ولفغانغ إيشينجر، قال في كلمته الختامية، إن هناك اختلافات في وجهات النظر بين الشركاء من الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة.

وعُقد مؤتمر ميونيخ الأمني لأول مرة في عام 1963، وكان هدفه الأصلي دعم الالتزامات والمساعدة في تنسيق سياسات الدفاع الغربية، ثم تطور منذ ذلك الحين ليشمل ممثلين من جميع أنحاء العالم، وأصبح بمثابة منصة للمناقشات حول قضايا الأمن بالعالم.

كلمات مفتاحية :

مايك بومبيو سباق التسلح روسيا سيرغي لافروف الولايات المتحدة الأميركية الحد من التسلح

التعليقات
الاسم :
البريد الالكتروني :
* النص :
إرسال

ألبوم صور وفيدئو

ألبوم صور

فيديوهات

أجواء بين الحرمين على أعتاب أربعين الامام الحسين (ع)

أجواء بين الحرمين على أعتاب أربعين الامام الحسين (ع)