موقع الوقت التحليلي الإخباري | Alwaght Website

إخترنا لكم

أخبار

الأكثر قراءة

اليوم الأسبوع الشهر

ملفات

النظام الأمني للخليج الفارسي

النظام الأمني للخليج الفارسي

undefined
مسار المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية

مسار المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية

undefined
العدوان السعودي على اليمن

العدوان السعودي على اليمن

undefined
صفقة القرن

صفقة القرن

undefined
الخلافات التركية - الأمريكية

الخلافات التركية - الأمريكية

undefined
یوم القدس العالمی

یوم القدس العالمی

ادعو جمیع مسلمی العالم الی اعتبار اخر جمعة من شهر رمضان المبارک التی هی من ایام القدر ویمکن ان تکون حاسمة فی تعیین مصیر الشعب الفلسطینی یوماً للقدس، وان یعلنوا من خلال مراسم الاتحاد العالمی للمسلمین دفاعهم عن الحقوق القانونیة للشعب الفلسطینی المسلم
العلویون

العلویون

الطائفة العلویة، هی من الطوائف الإسلامیة التی قلَّ الحدیث عنها. وقد لاقت هذه الطائفة وعلی مرِّ التاریخ، الکثیر من الإضطهاد والحرمان، وهو ما لم تُلاقه طائفة أخری أبداً. حتی أدی هذا الإضطهاد إلی فصلهم عن المرجعیات الإسلامیة الأخری. ولذلک نحاول فی هذا المقال تسلیط الضوء علی نشأة الطائفة وکیفیة تأسیسها، الی جانب الإضاءة علی بعض أصولها الفکریة.
المسيحيون في سوريا

المسيحيون في سوريا

undefined
الدروز

الدروز

الدروز أو الموحدون الدروز، إحدی الطوائف الإسلامیة التی تأسست فی مصر عام 1021 وانتقلت إلی بلاد الشام (سوریا-لبنان-فلسطین المحتلة) فی مرحلة لاحقة.
New node

New node

بالخريطة...آخر التطورات الميدانية في سوريا واليمن والعراق
alwaght.com
مقابلات

صفقة القرن وحق فلسطين الضائع في غياهب الصمت العربي

الأربعاء 3 جمادي الثاني 1441
صفقة القرن وحق فلسطين الضائع في غياهب الصمت العربي

الوقت- قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مؤخراً إنه سيكشف عن خطة صفقة القرن قبل الانتخابات البرلمانية الإسرائيلية (2 مارس 2020). حيث دعا ترامب اثنين من المتنافسين الصهاينة في الانتخابات البرلمانية للكيان الصهيوني للسفر إلى أمريكا لمناقشة أبعاد صفقة القرن. وقد وافق رئيس الوزراء "بنيامين نتنياهو" وزعيم الحزب الصهيوني أزرق أبيض "بيني غانتس" على الدعوة. ولمناقشة الجوانب المختلفة لصفقة القرن وأثرها على الانتخابات الصهيونية والتطورات في فلسطين ، أجريت مقابلة مع الدكتور هادي برهاني ، أستاذ في كلية الدراسات العالمية، جامعة طهران. وجاءت المقابلة على النسق التالي:

الوقت: تعلمون أن أمريكا قد أعلنت عن انطلاق خطة صفقة القرن قبل انتخابات برلمان الكيان الصهيوني ، لماذا اختار الرئيس الأمريكي هذه الفترة للكشف عن الصفقة بالتحديد؟ وما هي أسبابها ودوافعها؟

هادي برهاني: هناك دوافع مختلفة يمكن توقعها، ومن المرجّح أن احدى هذه الدوافع هو مساعدة نتنياهو لتقلد موقع أفضل في الانتخابات البرلمانية الثالثة للكيان الصهيوني. والسبب الآخر هو اجابة للرأي العام العالمي ، وخاصة في الدول الأوروبية والغربية. فالأوروبيون يدعمون خطة الدولتين (الفلسطينية - الصهيونية) لإنهاء الخلافات الفلسطينية مع الكيان الصهيوني ، لكن منذ أن ترأس نتنياهو هرم السلطة في تل أبيب ، تخلى فعلياً عن خطة الدولتين وقد وافقه ترامب على ذلك. وفي مثل هذه الظروف ، يجب أن يكون هناك (في نظرهم) خطة للسلام ولإنهاء النزاع الفلسطيني مع الكيان الصهيوني ، وهذا لأن خطة السلام السابقة قد خرجت فعليًا عن نطاقها بسبب تهور نتنياهو واجراءاته المتسرعة، وعلى حكومة واشنطن التي أيدت الأمر أن يكون لديها إجابة واضحة للعالم وللأمم المتحدة والدول الغربية التي تنادي بشرعية خطة الدولتين. وماذا سيكون البديل إذا تم التخلي عن خطة السلام السابقة؟ للإجابة على هذا السؤال، طرحت أمريكا خطة صفقة القرن ومن الضروري أن أواصل الحديث عنها وتقول: "إذا تم التخلي عن خطة إقامة الدولتين ، فلدينا خطة أفضل ، وهي صفقة القرن ، ويمكن لهذه الصفقة ان تضع نهاية للنزاعات في فلسطين وغرب آسيا".

الوقت: تم طرح بعض أقسام مشروع صفقة القرن في وسائل الاعلام والتي يمكن اعتبارها في الواقع تمهيداً لعملية تطبيع علاقات الدول العربية مع الكيان الصهيوني. وقد شهدنا خلال السنوات القليلة الماضية ، ارتفاع عدد الزيادات غير الرسمية بين بعض دول حاشية الخليج الفارسي مع تل أبيب ، كيف تقيّمون صمت الدول العربية حول هذه الصفقة؟

هادي برهاني: ان موقف بعض الدول العربية ، وخاصة السعودية والإمارات والأسوأ من ذلك كله، البحرين ضعيف للغاية امام الكيان الصهيوني وهذا أمر غير مسبوق في تاريخ المنطقة ، ولكن ما قيل ، على سبيل المثال ، أن الدول العربية قبلت تطبيع علاقاتها مع تل أبيب ، فجزء كبير من هذه المقولات هي نتاج الدعاية الصهيونية. فإذا لاحظتم ، سترون هذا في الدعاية الصهيونية الرسمية وغير الرسمية ، فعلى سبيل المثال ، يحاول نتنياهو إظهار أن الدول العربية على اتصال دائم به وتميل إلى إقامة علاقات مع تل أبيب ، ولكن إذا دققنا في هذه الاخبار سنلاحظ انه على خلاف ما يدعون فان رغبة السعودية والإمارات في إقامة علاقات مع الكيان الصهيوني ليست بالقدر الذي تريده واشنطن وتل أبيب ؛ وفي الواقع ، ان أمريكا والكيان الصهيوني غير راضين عن هذا. وسبب عدم الرضى هذا يعود لان واشنطن وتل أبيب يرون ان السعودية والإمارات والبحرين في موقف ضعيف للغاية وتحت ضغط من إيران في المنطقة ، لذلك فان أمريكا تمارس ضغوطًا شديدة على هذه الدول للخضوع تماماً امام الكيان الصهيوني.

وهنا أود أن أشير إلى أن السعودية قدمت في عام 2002 مشروع سلام لإنهاء الصراع الفلسطيني مع الكيان الصهيوني بناءً على قرارات منظمة الأمم المتحدة ، لكن تل أبيب غير راغبة في الامتثال لتلك القرارات وتريد أكثر من ذلك بكثير ، لذلك لا يمكن لدول عربية مثل السعودية والإمارات، في الظروف العادية أن تتفق مع سياسة تل أبيب الحالية لأن تل أبيب ضمن مشروعها للسلام وصفقة القرن الامريكية لا تمنح الفلسطينيين أي حقوق.

الوقت: بالنظر إلى معارضة الفلسطينيين لصفقة القرن ، وهذا في حال كشف عنها ، ما الذي سيواجه فلسطين في المستقبل؟ هل سيذهب الفلسطينيون إلى الكفاح المسلح أم سيتعين عليهم التعامل مع تل أبيب أم إن الوضع سيستمر بنفس الطريقة الحالية؟

هادي برهاني: شخصياً أشك أنه سيتم الكشف عن مشروع صفقة القرن بالكامل ، وقد يضيفون شيئًا مبهماً إلى القضايا المبهمة التي تحدثوا عنها من قبل حتى يتمكنوا من اظهار ان لديهم موقفاً حيال الامر ، كما صرحوا انه: "نعم ، صفقة القرن لا تزال حية ومستمرة ، ونحن نعمل عليها حالياً". لكن إذا تم طرح صفقة القرن بشفافية تامة ، فمن المؤكد أنه لن توجد أي مجموعة فلسطينية قد توافق على هذه الصفقة حتى منظمة التحرير الفلسطينية ورئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس (أبو مازن) ، وحتى الدول العربية. وسيشكل هذا مشكلة للسياسة الأمريكية في غرب آسيا. وإذا أراد ترامب فرض سياسة او إجراءات معينة على المنطقة ، فسوف يؤجلها إلى ما بعد الانتخابات الرئاسية. اما إذا تم تطبيق هذه السياسة أو الإجراء قبل الانتخابات ، فلن يكون أمام الدول العربية خيار سوى معارضة هذه السياسية ، ولن يصب هذا في مصلحة ترامب على الاطلاق.

الوقت: يعتقد بعض المحللون أن ترامب سيكشف النقاب عن مشروع صفقة القرن هذه لجذب أصوات الصهاينة المقيمين في أمريكا والمسيحيين الامريكيين الصهيونيين الى جانبه في الانتخابات الرئاسية، بالإضافة إلى مساعدة نتنياهو للفوز في الانتخابات البرلمانية للكيان الصهيوني ما رأيك في هذا؟

هادي برهاني: لا شك في ان ترامب يريد مساعدة نتنياهو للفوز في انتخابات برلمان الكيان الصهيوني ومن المرجح أن ينظر في طرق مختلفة للقيام بذلك. فان خصوم نتنياهو في الانتخابات ، بمن فيهم رئيس حزب أزرق أبيض ، غير راضين عن إدارة حكومة نتنياهو ، حيث يرون انه "لماذا يتخذ نتنياهو خطوات من شأنها أن تجعل أمريكا تتدخل في الشؤون الداخلية الإسرائيلية؟" وفي الواقع ، يعتبر هذا التدخل جزءاً من تحيز لحزب أو مجموعة على الساحة السياسية. ولا شك في ان أمريكا تتدخل في سياسة الكيان الصهيوني ، ولكن ردّاً على ان ترامب يريد إقناع الصهاينة والمسيحيين الصهاينة بالتصويت له في الانتخابات من خلال كسب رضاهم عن طريق الكشف عن صفقة القرن، "الحقيقة هي أنهم سعداء بترامب وراضون عنه حالياً لأنه لم تساعد أي حكومة أمريكية الكيان الصهيوني بقدر ما ساعدته إدارة ترامب".

الوقت: لماذا لم تبدِ الدول العربية أي رد فعل على خبر كشف صفقة القرن؟

هادي برهاني: تجد الدول العربية المحافظة مثل السعودية والإمارات أن وضعهم في المنطقة غير مناسب. فهم محاصرون في المستنقع اليمني والتطورات الحالية في سوريا والعراق ولبنان ليست في مصلحتهم، وفي الواقع ، ان أولويتهم الأولى والثانية والثالثة هي إيران وحلفاؤها في المنطقة ، لذلك ليس لديهم أي رغبة في الدخول في النزاع الفلسطيني مع الكيان الصهيوني. حيث ترى السعودية والإمارات والناهجين نهجهم أن أمريكا والكيان الصهيوني هما الداعمان الوحيدان لهم واللذان يستطيعان الدفاع عنهم ضد ما يرونه ضغطاً إيرانياً، لذلك تظل هذه الدول خرساء أمام الموقف القاسي لواشنطن وتل أبيب من القضية الفلسطينية.

كلمات مفتاحية :

صفقة القرن

التعليقات
الاسم :
البريد الالكتروني :
* النص :
إرسال

ألبوم صور وفيدئو

ألبوم صور

فيديوهات

أجواء بين الحرمين على أعتاب أربعين الامام الحسين (ع)

أجواء بين الحرمين على أعتاب أربعين الامام الحسين (ع)