موقع الوقت التحليلي الإخباري | Alwaght Website

إخترنا لكم

أخبار

الأكثر قراءة

اليوم الأسبوع الشهر

ملفات

مسار المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية

مسار المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية

undefined
العدوان السعودي على اليمن

العدوان السعودي على اليمن

undefined
صفقة القرن

صفقة القرن

undefined
الخلافات التركية - الأمريكية

الخلافات التركية - الأمريكية

undefined
یوم القدس العالمی

یوم القدس العالمی

ادعو جمیع مسلمی العالم الی اعتبار اخر جمعة من شهر رمضان المبارک التی هی من ایام القدر ویمکن ان تکون حاسمة فی تعیین مصیر الشعب الفلسطینی یوماً للقدس، وان یعلنوا من خلال مراسم الاتحاد العالمی للمسلمین دفاعهم عن الحقوق القانونیة للشعب الفلسطینی المسلم
العلویون

العلویون

الطائفة العلویة، هی من الطوائف الإسلامیة التی قلَّ الحدیث عنها. وقد لاقت هذه الطائفة وعلی مرِّ التاریخ، الکثیر من الإضطهاد والحرمان، وهو ما لم تُلاقه طائفة أخری أبداً. حتی أدی هذا الإضطهاد إلی فصلهم عن المرجعیات الإسلامیة الأخری. ولذلک نحاول فی هذا المقال تسلیط الضوء علی نشأة الطائفة وکیفیة تأسیسها، الی جانب الإضاءة علی بعض أصولها الفکریة.
المسيحيون في سوريا

المسيحيون في سوريا

undefined
الدروز

الدروز

الدروز أو الموحدون الدروز، إحدی الطوائف الإسلامیة التی تأسست فی مصر عام 1021 وانتقلت إلی بلاد الشام (سوریا-لبنان-فلسطین المحتلة) فی مرحلة لاحقة.
New node

New node

بالخريطة...آخر التطورات الميدانية في سوريا واليمن والعراق
alwaght.com
أخبار

ترامب يصعد لهجته تجاه ايران وبومبيو يشدد على "الحل السلمي"!

الجمعة 20 محرم 1441
ترامب يصعد لهجته تجاه ايران وبومبيو يشدد على "الحل السلمي"!

مواضيع ذات صلة

صدمة كبيرة لسوق الطاقة العالمي.. هل أدّت الهجمات الأخيرة إلى انهيار استراتيجية "ترامب" النفطية ؟

ترامب: ايران ربما تكون المسؤولة عن هجوم أرامكو ولكن؟!

ترامب: لقد قتلنا حمزة بن لادن...لكن القاعدة قوية

الوقت-قالت وزارة الدفاع الأميركية "البنتاغون"، يوم أمس الخميس أنها تجري تقييماً للوضع وتحاول معرفة من هو المسؤول عن هجمات أرامكو.

وقالت إن المؤشرات الحالية تشير إلى أن إيران "مسؤولة على نحو ما عن الهجمات على المنشآت النفطية السعودية"، لافتةً الى أن مدى السلاح المستخدم في الهجوم وطبيعته "لا ينسجمان مع ممارسات القوات اليمنية".

وأضافت أنها تقدم الخيارات للرئيس و"هو الذي يقرر في نهاية المطاف"، ولفت البنتاغون الى أن الهدف هو تجنب النزاع العسكري مع إيران والعودة إلى طاولة المفاوضات.

وفي السياق، هدد الرئيس الأميركي دونالد ترامب بأن من الممكن أن تتعرض إيران ضربة عسكرية قوية جداً من أميركا إذا لم يتم حل الأزمة معها سلمياً.

وجاءت تصريحات ترامب في مقابلة مع قناة "فوكس نيوز" الأميركية، الخميس، حيث قال "هناك سيناريوهات كثيرة قد تحصل، إذا تحقق الحل السلمي مع إيران فهذا جيد، لكن من الممكن أن ذلك قد لا يحدث".

واعتبر ترامب أن "من الممكن أن ترى إيران ضربة قوية جداً، ونحن أقوى دولة عسكرياً في العالم مع تفوق كبير على الآخرين".

لكن وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو كان قد أعلن في وقت سابق اليوم الخميس أن واشنطن ترغب بـ"حل سلمي" للأزمة المتصاعدة مع إيران على خلفية اتهام واشنطن لطهران بالوقوف خلف هجمات غير مسبوقة على شركة أرامكو السعودية.

وقال بومبيو عقب زيارة قام بها لأبو ظبي "نرغب بحل سلمي.. وآمل أن ترى الجمهورية الإسلامية المسألة بالطريقة نفسها".

موقف بومبيو جاء بعدما أكد وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف في حديث لـ"CNN" أن توجيه "أيّ ضربة عسكرية أميركية أو سعودية لإيران "سيفجر حرباً شاملة"، مشيراً إلى أن طهران لا تريد الدخول في مواجهة عسكرية "لكننا سندافع عن أرضنا".

بومبيو أوضح "جئت إلى هنا في سبيل الدبلوماسية، بينما كان وزير خارجية إيران يهدد بحرب شاملة وبالقتال حتى آخر جندي أميركي.. نحن هنا لبناء تحالف يعمل من أجل السلام والحل السلمي"، وفق بومبيو.

وتحدث بومبيو عن "إجماع خليجي حول مسؤولية إيران عن هجمات أرامكو".

وكان لوزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) موقف متحفّظ رفض القفز على نتائج التحقيقات في الهجمات على منشآت أرامكو واتهام إيران، كما فعل بومبيو.

من جانبه، طالب وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف بإجراء تحقيق دقيق ونزيه في استهداف "أرامكو"، محذّراً في الوقت نفسه من مغبة توجيه اتهامات لا أساس لها بهذا الصدد.

وتعرّضت السبت الماضي أكبر منشأة لمعالجة النفط في العالم في بقيق وحقل خريص النفطي في شرق السعودية لهجمات بصواريخ وطائرات مسيّرة. وحملت السعودية طهران مسؤولية الهجمات. 

كلمات مفتاحية :

ترامب بومبيو ايران السعودية أرامكو اليمن

التعليقات
الاسم :
البريد الالكتروني :
* النص :
إرسال

ألبوم صور وفيدئو

ألبوم صور

فيديوهات

أجواء بين الحرمين على أعتاب أربعين الامام الحسين (ع)

أجواء بين الحرمين على أعتاب أربعين الامام الحسين (ع)