موقع الوقت التحليلي الإخباري | Alwaght Website

إخترنا لكم

أخبار

الأكثر قراءة

اليوم الأسبوع الشهر

ملفات

مسار المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية

مسار المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية

undefined
العدوان السعودي على اليمن

العدوان السعودي على اليمن

undefined
صفقة القرن

صفقة القرن

undefined
الخلافات التركية - الأمريكية

الخلافات التركية - الأمريكية

undefined
یوم القدس العالمی

یوم القدس العالمی

ادعو جمیع مسلمی العالم الی اعتبار اخر جمعة من شهر رمضان المبارک التی هی من ایام القدر ویمکن ان تکون حاسمة فی تعیین مصیر الشعب الفلسطینی یوماً للقدس، وان یعلنوا من خلال مراسم الاتحاد العالمی للمسلمین دفاعهم عن الحقوق القانونیة للشعب الفلسطینی المسلم
العلویون

العلویون

الطائفة العلویة، هی من الطوائف الإسلامیة التی قلَّ الحدیث عنها. وقد لاقت هذه الطائفة وعلی مرِّ التاریخ، الکثیر من الإضطهاد والحرمان، وهو ما لم تُلاقه طائفة أخری أبداً. حتی أدی هذا الإضطهاد إلی فصلهم عن المرجعیات الإسلامیة الأخری. ولذلک نحاول فی هذا المقال تسلیط الضوء علی نشأة الطائفة وکیفیة تأسیسها، الی جانب الإضاءة علی بعض أصولها الفکریة.
المسيحيون في سوريا

المسيحيون في سوريا

undefined
الدروز

الدروز

الدروز أو الموحدون الدروز، إحدی الطوائف الإسلامیة التی تأسست فی مصر عام 1021 وانتقلت إلی بلاد الشام (سوریا-لبنان-فلسطین المحتلة) فی مرحلة لاحقة.
New node

New node

بالخريطة...آخر التطورات الميدانية في سوريا واليمن والعراق
alwaght.com
مقالات

وجود القوات الأمريكية في العراق.. تهديد قد ينسف أمن المنطقة برمتها

السبت 19 جمادي الاول 1440
وجود القوات الأمريكية في العراق.. تهديد قد ينسف أمن المنطقة برمتها

الوقت- شنّت أمريكا عام 2003 حرباً عبثية على العراق متذرعة بأكذوبة أن "صدام حسين" كان يمتلك الكثير من أسلحة الدمار الشاملة وبهذا فلقد تمكنت القوات الأمريكية من احتلال الكثير من المناطق العراقية، لكن إدارة "أوباما" السابقة قامت بإخراج معظم تلك القوات الأمريكية من العراق نهاية عام 2011 ولقد أدى التدخل السافر لوزير الخارجية الأمريكي "جون كيري" في تحديد مصير العراقيين وفشله في لعب دور مهم خلال فترة رئاسة "نور المالكي" لمجلس الوزراء العراقي الذي كانت تربطه علاقات جيدة ووثيقة مع واشنطن إلى ظهور تنظيم "داعش" الإرهابي وانتشاره في كثير من المناطق العراقية بقيادة "أبو بكر البغدادي"، الذي كان قبل ذلك مسجوناً في أحد السجون الأمريكية ولقد تلقى "البغدادي" العديد من التدريبات من المخابرات السرية الأمريكية، التي هي بدورها قامت بإطلاق سراحه بعد ذلك ليقوم بإنشاء وقيادة تنظيم "داعش" الإرهابي.

ووفقاً لكل هذه المعلومات قام الرئيس "دونالد ترامب" بالاعتراف علناً خلال حملته الانتخابية مع منافسته "هيلاري كلينتون"، بأن إدارة الرئيس السابق "أوباما" هي التي قامت بخلق وإنشاء تنظيم "داعش" الإرهابي وذلك لكي يتسنى لها الاستعانة بذريعة محاربة هذه المجموعة الإرهابية، لإرسال قوات تابعة للجيش الأمريكي مرة أخرى لاحتلال العراق، وفي حملته الانتخابية، أكد الرئيس الأمريكي "ترامب" مراراً وتكراراً أن أمريكا أنفقت 7 تريليونات دولار في الشرق الأوسط، لكنها لم تتمكن من إنجاز أي شيء يُذكر على أرض الواقع، ووعد "ترامب" أيضا بأنه إذا فاز بالانتخابات الرئاسية وأصبح رئيساً لأمريكا، فإنه سيعمل جاهداً على إعادة القوات الأمريكية إلى بيوتهم، وأخيراً وقبل ثلاثة أسابيع أعلن الرئيس "ترامب" على حسابه الخاص على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، بأن القوات الأمريكية ستغادر سوريا في القريب العاجل.

وبالتزامن مع بداية العام الميلادي الجديد قام الرئيس "ترامب" بزيارة القاعدة العسكرية الأمريكية في العراق، ومن هناك أعلن بأن القوات الأمريكية ستبقى في العراق لفترة غير معلومة من الزمن وذلك لكي يتسنى لها مراقبة القوات السورية والإيرانية عن قرب.

إن هذا الموقف الغريب للرئيس "ترامب" يعني أن استمرار وجود القوات الأمريكية على الأراضي العراقية، لا يتفق مع إرادة الشعب والحكومة العراقية، وذلك لأن هذا الوجود سيشكل تهديداً للدول المجاورة التي تربطها علاقات جيدة وقوية مع بغداد وهنا تذكر العديد من المصادر الإخبارية بأن حكومة بغداد صرحت مراراً بأنها لن تسمح للقوات الأمريكية باستخدام أراضيها ومجالها الجوي لشن هجمات عسكرية ضد الدول المجاورة.

إن الواقع يؤكد بما لا يدع مجالاً للشك بأن زيارة الرئيس ترامب للعراق في هذه المرحلة جاءت كرسالة مفادها بأن الحكومة الأمريكية لا تُعير أي أهمية لاستقلال وسيادة الحكومة العراقية، وأنها فقط تسعى لتحقيق مصالحها حتى ولو كانت مصلحتها تقتضي شن حروب عبثية على جميع دول الشرق الأوسط بما ذلك العراق.

وهذا ما تؤكده الأحداث الأخيرة، فلقد قامت أمريكا خلال الفترة السابقة بالعمل لإعادة تنظيم جماعة خلق الإرهابية في العراق، وهذه التدابير ربما تضر بعلاقات حسن الجوار والأخوة الجيدة بين بغداد وطهران ولهذا فإنه يجب على الحكومة والبرلمان العراقي اتخاذ بعض القرارات الشجاعة حول استمرار وجود القوات الأمريكية على أراضيها لدرء الخطر عنها وعن المنطقة ولحفظ علاقاتها الطبية مع دول الجوار.

وحول هذا السياق قال "محمد البلداوي"، أحد أعضاء البرلمان العراقي، يوم الأحد، بأن القوات الأمريكية قد عادت مرة أخرى لتدريب عناصر ينتمون إلى جماعة خلق الإرهابية في العراق، ووفقاً لما صرح به هذا البرلماني العراقي، فإن مشروع خطة طرد القوات الأجنبية من الأراضي العراقية قد وصل إلى لجنة الأمن والدفاع في البرلمان العراقي والآن يعود الأمر إلى الحكومة والبرلمان العراقي لاتخاذ القرار المناسب بشأن طرد القوات الأجنبية بما فيها القوات الأمريكية من أراضيها وهنا تجدر الإشارة إلى أن قوات الحشد الشعبي والجيش العراقي وبمساندة بعض الخبراء العسكريين الإيرانيين، هم الذين تمكنوا من القضاء على فلول تنظيم "داعش" الإرهابي في العراق وليست القوات الأمريكية التي حاولت جاهدة سرقة تلك الانتصارات، ولهذا فإنه ليس هناك أي عذر أو ضرورة لاستمرار وجود القوات الأمريكية في هذا البلد.

كلمات مفتاحية :

القوات الأمريكية العراق

التعليقات
الاسم :
البريد الالكتروني :
* النص :
إرسال

ألبوم صور وفيدئو

ألبوم صور

فيديوهات

أكبر مناورة عسكرية روسية صينية منذ الحرب الباردة بحضور بوتين

أكبر مناورة عسكرية روسية صينية منذ الحرب الباردة بحضور بوتين