موقع الوقت التحليلي الإخباري | Alwaght Website

إخترنا لكم

أخبار

الأكثر قراءة

اليوم الأسبوع الشهر

ملفات

بالخريطة...آخر التطورات الميدانية في سوريا واليمن والعراق
العلویون

العلویون

الطائفة العلویة، هی من الطوائف الإسلامیة التی قلَّ الحدیث عنها. وقد لاقت هذه الطائفة وعلی مرِّ التاریخ، الکثیر من الإضطهاد والحرمان، وهو ما لم تُلاقه طائفة أخری أبداً. حتی أدی هذا الإضطهاد إلی فصلهم عن المرجعیات الإسلامیة الأخری. ولذلک نحاول فی هذا المقال تسلیط الضوء علی نشأة الطائفة وکیفیة تأسیسها، الی جانب الإضاءة علی بعض أصولها الفکریة.
المسيحيون في سوريا

المسيحيون في سوريا

undefined
الدروز

الدروز

الدروز أو الموحدون الدروز، إحدی الطوائف الإسلامیة التی تأسست فی مصر عام 1021 وانتقلت إلی بلاد الشام (سوریا-لبنان-فلسطین المحتلة) فی مرحلة لاحقة.
یوم القدس العالمی

یوم القدس العالمی

ادعو جمیع مسلمی العالم الی اعتبار اخر جمعة من شهر رمضان المبارک التی هی من ایام القدر ویمکن ان تکون حاسمة فی تعیین مصیر الشعب الفلسطینی یوماً للقدس، وان یعلنوا من خلال مراسم الاتحاد العالمی للمسلمین دفاعهم عن الحقوق القانونیة للشعب الفلسطینی المسلم
المشهد اليمني

المشهد اليمني

شكل العدوان السعودي علي الشعب اليمني، منعطفاً في الصراع السياسي المعاصر...
داعش

داعش

إن ظهور التیار الداعشی فی منطقة الشرق الأوسط فی الأشهر القلیلة الماضیة وتحوله إلی أقوی نقاش سیاسی وعسکری فی المنطقة والعالم ، استرعی انتباه المحللین السیاسیین والأمنیین نحو الأبعاد الجئوسیاسیة والعسکریة ، وحملهم علی أنواع التحلیلات والمواقف تجاه منشأ هذا التیار الأصولی والعنیف . فهناک من یعتبر أن منشأ هذا التیار من الناحیة السیاسیة یعود إلی بلدان مثل المملکة العربیة السعودیة وقطر ، والبعض الآخر یری أنه ولید برنامج فتنوی صممته القوی الغربیة (الولایات المتحدة الأمیرکیة وبریطانیا) ، أو هو مؤامرة حاکها الکیان الصهیونی لتغییر النظام الجئوسیاسی فی الشرق الأوسط .
محور المقاومة

محور المقاومة

تعرضت المقاومة الإسلامیة - بسبب هذه الرغبة فی القیام بعملیاتها دون أی تنسیق أو مشارکة مع الفصائل العسکریة الأخری - إلی الاتهام حینًا بأنها "تحتکر المقاومة" لأغراض سیاسیة، وإلی إهمالها حینًا آخر جوانب الصمود والتنمیة الاجتماعیة التی تکمل الجانب العسکری فی المقاومة. وقد استطاعت المقاومة الإسلامیة أن تتجاوز هذه الاتهامات، وأن تفتح باب المشارکة للقوی الأخری غیر الإسلامیة التی ترغب فی مقاتلة الاحتلال دون أن تتخلی عن أطرها الخاصة التنظیمیة والأمنیة والعسکریة.
الکیان الاسرائیلی

الکیان الاسرائیلی

أبشع المجازر الإنسانیة ینفذها الکیان الصهیونی منذ إحتلاله للأراضی الفلسطینیة عام 1948 اثر وعد بلفور المشؤوم، وإنشائه دولة الإحتلال.
New node

New node

alwaght.com
تقارير

نيويورك تايمز تفضح ترامب.. خمس أكاذيب كبرى خلال خطاب الخروج من الاتفاق النووي

الإثنين 28 شعبان 1439
نيويورك تايمز تفضح ترامب.. خمس أكاذيب كبرى خلال خطاب الخروج من الاتفاق النووي

مواضيع ذات صلة

روحاني: أمريكا لا تلتزم بتعهداتها والاتفاق النووي سيبقى رغماً عن أنفها

مسؤول أمريكي كبير يستقيل احتجاجاً على انسحاب ترامب من الاتفاق النووي!

الغارديان: ترامب وبانسحابه من الاتفاق النووي دقّ المسمار الأخير في نعش علاقاته مع أوروبا

"فوربس" الأمريكية: شركات صناعة السيارات العالمية ستتلقى صفعة إثر انسحاب "ترامب" من الاتفاق النووي

الوقت- في أعقاب الخطاب الذي ألقاه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب نهاية الأسبوع الماضي بشأن انسحاب بلاده من الاتفاق النووي، أكد المرشد الأعلى للثورة الإسلامية في إيران السيد علي الخامنئي في ردّه على التصريحات الأمريكية أن ترامب قال 10 أكاذيب خلال خطابه المذكور، واليوم تخرج صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية بتقريرٍ موثّق لها أكدت فيه أنّ خطاب ترامب حمل في طيّاته خمس أكاذيب كبرى.

وأكدت الصحيفة في تقريرها الذي حمل عنوان: "خمس أكاذيب لترامب فيما يخصُّ إيران في خطاب الخروج من الاتفاق النووي" وقالت الصحيفة إنّ الأكاذيب الخمسة هي:

أولاً: ادّعى ترامب أنّ ميزانية إيران العسكرية قد زادت بنسبة 40٪ منذ توقيع خطة العمل الشاملة المشتركة أو ما يُعرف بـ "الاتفاق النووي"، وزعم ترامب مرتين خلال اليومين الماضيين أن ميزانية إيران العسكرية قد ارتفعت بنسبة 40٪ منذ توقيع الاتفاق، حيث قال هذه الكذبة أوّل مرّة يوم الثلاثاء الفائت وخلال الإعلان عن انسحاب بلاده، وكرر هذه الكذبة مرّة أخرى يوم السبت الفائت أيضاً.

وتُضيف الصحيفة إنّ تقريراً لمعهد السلام الدولي في ستوكهولم أظهر عدم صحّة هذا الادعاء، وهذا يُشير إلى أنّ ترامب عَمِلَ وعن قصد على تزييف الحقائق وتضخيم الأكاذيب فيما يخصُّ إيران.

وفقاً لتقارير معهد السلام، فإن الميزانية العسكرية لإيران في السنوات الثلاث الماضية - بعد عام 2015 منذ سنة توقيع الاتفاق وحتى العام الحالي؛ نمت بنسبة 30 ٪، وليس 40 ٪ بحسب ما ادّعى الرئيس الأمريكي.

ثانياً: أما الكذبة الثانية التي حملها خطاب ترامب فهي ادعاؤه بأنّ الاتفاق النووي يسمح لإيران بإدامة تخصيب اليورانيوم، وهذا الادعاء زائف من أساسه، حيث إنّ الاتفاق النووي يُقيّد وبصرامة أنشطة التخصيب الإيرانية، فخلال السنوات الخمس عشرة القادمة والتي تستمر حتى العام 2030 اليورانيوم الذي سيكون لدى إيران في حالة مواصلة العمل بالاتفاق النووي؛ لا يمكّنها من إنتاج حتى قنبلة نووية واحدة.

ثالثًاً: أما الكذبة الثالثة فهي حصول إيران على 150 مليار دولار نقداً بعد توقيع الاتفاق، وهذا الادعاء محض كذبٍ وافتراء، وقد تكررت هذه الكذبة عشرات المرات خلال الأشهر والسنوات الأخيرة من قبل ترامب، وتؤكد الإحصاءات أنّه سُمِحَ لإيران باستعادة نحو 100 مليار دولار فقط من أصولها المُجمدة في البنوك الأجنبية، وقد تمّ إنفاق حوالي نصف هذه الأموال بالفعل من قبل إيران، كما ونجحت طهران بتحويل ما بين 35 و 65 مليار دولار من أصولها المحظورة في بنوك أجنبية إلى البنك المركزي، وهذه الأموال تأتي عائداً من بيع النفط الإيراني، وليس لها أيُّ صلةٍ بجيوب دافعي الضرائب الأمريكيين.

رابعاً: أما الكذبة الرابعة التي أطلقها ترامب خلال خطابه فهي ادعاؤه حول "نقطة الاختراق السريع"، حيث يقول ترامب بأنّه حتى لو امتثلت طهران وبشكل كامل للاتفاق؛ فإنها ستكون على شفا اختراق نووي في فترة قصيرة من الزمن، وهذا الادعاء غير صحيح بالمطلق، حيث إنّه ووفقاً لتقديرات الخبراء، فطهران وبحال عدم توقيعها للاتفاق، بحاجة إلى 3 أشهر تقريباً لتجميع ما يكفي من المواد اللازمة لصنع قنبلة نووية، لكن وبعد توقيعها للاتفاق النووي، والتزامها به؛ فقد ارتفعت هذه المدة إلى سنة واحدة على الأقل.

خامسًا: أما الكذبة الخامسة والأخيرة فيه ادعاء ترامب بأنّ إيران تكذب في محاولتها لتحقيق تكنولوجيا نووية عسكرية، وذلك استناداً إلى وثائق "إسرائيلية" مزعومة وجديدة، وهذا الادعاء غير صحيح أيضاً، لأن نتنياهو لم يقدم أي دليل على أنّ إيران تكذب في هذا الموضوع، أو وجود برنامج نووي سرّي، ووفقاً لوكالات الاستخبارات الأمريكية في تقريرٍ لها عام 2007، أكد خلاله أن إيران قد أوقفت برنامجها النووي العسكري منذ عام 2003، كما أنّ منظمة حظر الأسلحة النووية أكدت في تقريرٍ لها أنّ الوثائق التي عرضها نتنياهو لم تُقدّم أيّ جديدٍ للعالم، وأنّ ما تمّ عرضه من وثائق يوجد نسخة منه لدى الوكالة، وأنّ هدف نتنياهو من تلك المسرحية ما هو إلا مُبرر لخروج أمريكا من الاتفاق النووي.

لم توافق الجمهورية الإسلامية الإيرانية وبشكلٍ مطلق على الادعاءات التي ساقتها أمريكا و"إسرائيل" والتي تختصُّ بمحاولة طهران الحصول على التكنولوجيا النووية العسكرية، وقد أخفقت الوكالة الدولية للطاقة الذرية وحتى الآن في تقديم أي دليل يدعم ادعاءات "إسرائيل" وأمريكا.

كلمات مفتاحية :

إيران أمريكا الاتفاق النووي ترامب

التعليقات
الاسم :
البريد الالكتروني :
* النص :
إرسال

ألبوم صور وفيدئو

ألبوم صور

فيديوهات

صور تؤكد: فلسطين عربية تاريخيًا وجغرافيًا قبل ظهور الکیان الاسرائیلي

صور تؤكد: فلسطين عربية تاريخيًا وجغرافيًا قبل ظهور الکیان الاسرائیلي