موقع الوقت التحليلي الإخباري | Alwaght Website

إخترنا لكم

أخبار

الأكثر قراءة

اليوم الأسبوع الشهر

ملفات

بالخريطة...آخر التطورات الميدانية في سوريا واليمن والعراق
العلویون

العلویون

الطائفة العلویة، هی من الطوائف الإسلامیة التی قلَّ الحدیث عنها. وقد لاقت هذه الطائفة وعلی مرِّ التاریخ، الکثیر من الإضطهاد والحرمان، وهو ما لم تُلاقه طائفة أخری أبداً. حتی أدی هذا الإضطهاد إلی فصلهم عن المرجعیات الإسلامیة الأخری. ولذلک نحاول فی هذا المقال تسلیط الضوء علی نشأة الطائفة وکیفیة تأسیسها، الی جانب الإضاءة علی بعض أصولها الفکریة.
المسيحيون في سوريا

المسيحيون في سوريا

undefined
الدروز

الدروز

الدروز أو الموحدون الدروز، إحدی الطوائف الإسلامیة التی تأسست فی مصر عام 1021 وانتقلت إلی بلاد الشام (سوریا-لبنان-فلسطین المحتلة) فی مرحلة لاحقة.
یوم القدس العالمی

یوم القدس العالمی

ادعو جمیع مسلمی العالم الی اعتبار اخر جمعة من شهر رمضان المبارک التی هی من ایام القدر ویمکن ان تکون حاسمة فی تعیین مصیر الشعب الفلسطینی یوماً للقدس، وان یعلنوا من خلال مراسم الاتحاد العالمی للمسلمین دفاعهم عن الحقوق القانونیة للشعب الفلسطینی المسلم
المشهد اليمني

المشهد اليمني

شكل العدوان السعودي علي الشعب اليمني، منعطفاً في الصراع السياسي المعاصر...
داعش

داعش

إن ظهور التیار الداعشی فی منطقة الشرق الأوسط فی الأشهر القلیلة الماضیة وتحوله إلی أقوی نقاش سیاسی وعسکری فی المنطقة والعالم ، استرعی انتباه المحللین السیاسیین والأمنیین نحو الأبعاد الجئوسیاسیة والعسکریة ، وحملهم علی أنواع التحلیلات والمواقف تجاه منشأ هذا التیار الأصولی والعنیف . فهناک من یعتبر أن منشأ هذا التیار من الناحیة السیاسیة یعود إلی بلدان مثل المملکة العربیة السعودیة وقطر ، والبعض الآخر یری أنه ولید برنامج فتنوی صممته القوی الغربیة (الولایات المتحدة الأمیرکیة وبریطانیا) ، أو هو مؤامرة حاکها الکیان الصهیونی لتغییر النظام الجئوسیاسی فی الشرق الأوسط .
محور المقاومة

محور المقاومة

تعرضت المقاومة الإسلامیة - بسبب هذه الرغبة فی القیام بعملیاتها دون أی تنسیق أو مشارکة مع الفصائل العسکریة الأخری - إلی الاتهام حینًا بأنها "تحتکر المقاومة" لأغراض سیاسیة، وإلی إهمالها حینًا آخر جوانب الصمود والتنمیة الاجتماعیة التی تکمل الجانب العسکری فی المقاومة. وقد استطاعت المقاومة الإسلامیة أن تتجاوز هذه الاتهامات، وأن تفتح باب المشارکة للقوی الأخری غیر الإسلامیة التی ترغب فی مقاتلة الاحتلال دون أن تتخلی عن أطرها الخاصة التنظیمیة والأمنیة والعسکریة.
الکیان الاسرائیلی

الکیان الاسرائیلی

أبشع المجازر الإنسانیة ینفذها الکیان الصهیونی منذ إحتلاله للأراضی الفلسطینیة عام 1948 اثر وعد بلفور المشؤوم، وإنشائه دولة الإحتلال.
New node

New node

alwaght.com
مقالات

القات في اليمن؛ نبتة خبيثة في بلدة طيبة

الأحد 8 رجب 1439
القات في اليمن؛ نبتة خبيثة في بلدة طيبة

مواضيع ذات صلة

المنسيون في اليمن...لعنة العبودية في الالفية الثالثة ورحلة الانعتاق

الوقت - يُقبل الكثير من أبناء الشعب اليمني على مضغ نبتة القات وخاصة في المناطق الشمالية التي تمتاز بظروف مناخية ممتازة لزراعته وتُعدّ هذه النبتة الخبيثة من بين أهم المنتجات التي يتم تداولها في الأسواق اليمنية التي تعجّ بالحركة وتُباع على شكل حزمات من الأغصان المربوطة مغطاة بقصاصات من أوراق الموز أو داخل أكياس بلاستيكية للحفاظ على طراوة أوراقها المستديرة وينتشر تعاطي هذه النبتة التي يصفها البعض بأنها تجلب النشوة والانتعاش على نطاق واسع في مناطق اليمن الشمالية والصومال وإثيوبيا وكينيا وجنوب إفريقيا وجيبوتي وإريتريا وغالباً يتم زراعة هذه الشجرة في المرتفعات الجبلية والهضاب التي تمتاز بتربة خصبة ومناسبة لزراعة مثل هذا النوع من الأشجار.

ولقد توصل العلماء بعد إجرائهم عدة اختبارات وأبحاث على هذه النبتة، بأن هذا النوع من النبات يحتوي على مركبات عضوية كـ"الكاثين" و"النوربسيدو إفيدرين" التي لها تأثير على الجهاز العصبي وتعمل على تحفيز الخلايا العصيبة ما يؤدي إلى انخفاض معدل الشعور بالتعب عند أولئك الأشخاص الذين يقومون بمضغه لساعات طويلة، كما أن هذه النبتة تزيد القدرة على التركيز، ولهذا فإن الكثير من الأشخاص يقومون بمضغ هذه النبتة عندما يكون لديهم الكثير من الأعمال الشاقة، كالعمل في بناء المباني والزراعة وغيرها وفي بعض الأوقات قد يصاحب مضغ نبتة القات، تدخين النرجيلة في غرف يسميها اليمنيون "الديوان أو المضافة".

وهنا تشير التقديرات والإحصائيات التي قامت بها عدة منظمات محلية بأن هنالك نحو 90% من الذكور البالغين يمضغون القات يومياً في اليمن، وفي السياق نفسه أشارت نتائج إحدى الدراسات التي أُجريت لمصلحة البنك الدولي في الآونة الأخيرة إلى أن 73% من النساء في اليمن يمضغن أوراق القات وتجدر الإشارة هنا إلى أن منظمة الصحة العالمية قامت في عام 1973 بإدراج نبتة القات ضمن قائمة المواد المخدرة وأما بالنسبة لوجهة نظر علماء الدين في اليمن حول مضغ نبتة القات فإنه يدور جدل كبير في داخل تلك الأوساط الفقهية والقانونية لتحديد الحكم الفقهي والقانوني لهذه النبتة، فالبعض يرى جوازه لعدم ثبوت آثاره التخديرية، في حين يرى البعض الآخر تحريمه على اعتبار أنه يؤدي إلى مضيعة الوقت والمال والعديد من الأمراض.

وهناك شريحة كبيرة من المتعاطين يرون بأن هذه النبتة لها العديد من الفوائد، فهي تمدهم بنشاط ذهني وعضلي وتوثق علاقاتهم الاجتماعية نظراً لأنه يتم استخدامها بشكل واسع في المناسبات الاجتماعية كالأفراح وجلسات الصلح بين المتخاصمين ويعتبرون هذه النبتة أيضاً وسيلة مناسبة لقضاء أوقات الفراغ بدلاً من التوجه إلى شرب المحرمات الأخرى التي تنتشر في الكثير من البلدان العربية المجاورة.

ومن جهة أخرى يرى المعارضون بأن هذه النبتة تُعدّ من أهم الأسباب التي تؤدي إلى التفكك الأسري وذلك لأن الرجل يقضي ساعات طويلة بعيداً عن أولاده وزوجته بسبب مضغه لتلك النبتة مع أصدقائه ويرون أيضاً أن هذا النبتة لها أضرار اقتصادية وصحية وهذا ما يؤكده الكثير من الأطباء الذين تحدثوا عن أن نبتة القات ليس لها أي فوائد صحية وإنما على العكس من ذلك، فهي تسبب الكثير من الأمراض كصعوبة التبول والإفرازات المنوية اللإرادية بعد التبول وذلك لتأثير هذه النبتة على البروستات والحويصلة المنوية وهذا كله يؤدي إلى حدوث ضعف جنسي عند العديد من الأشخاص الذين يقومون بمضغ هذه النبتة بشكل يومي.

وفي سياق متصل يؤكد الكثير من المحللين الاقتصاديين بأن زراعة نبتة القات تؤثر بشكل كبير على اقتصاديات الدول التي تنتشر فيها وذلك لأن زراعتها تحتل مساحات كبيرة من الأراضي الصالحة لزراعة محاصيل أخرى نافعة تحتاج إليها هذه الشعوب في غذائها، كما أنها تستهلك كميات كبيرة من المياه.

ونظراً لكل تلك الآثار السلبية لهذه النبتة الخبيثة فلقد اتجهت شريحة من المجتمع اليمني لمكافحة مضغ وزراعة هذه النبتة في اليمن وتعتبر منظمة "يمن بلا قات" من أهم المنظمات المحلية التي تقوم بعقد الكثير من الفعاليات التوعوية بين حين وآخر والتي حملت على عاتقها مهمة توعية المجتمع اليمني بمخاطر هذه النبتة الخبيثة رافعة شعار "لحياة أفضل لنا ولأجيالنا" وحول هذا السياق قال "فؤاد باربود"، المدير العام لهذه المنظمة: " إن هذه مبادرة نوعية ولقد بدأنا بالشباب لأنها شريحة التغيير في المجتمع وهم رهان المستقبل ومن خلالهم نستطيع الولوج إلى باقي شرائح المجتمع، لإقناعهم بالإقلاع عن تعاطي القات" ومن النتائج الإيجابية التي تمكّنت هذه المنظمة من تحقيقها، هي إقامة بعض الأعراس اليمنية في بعض المناطق بلا قات وفي منطقة "حراز" قام الأهالي باقتلاع نبتة القات واستبدلوها بأشجار "البن" وفي حضرموت قام الأهالي أيضاً بثورة ضد هذه النبتة الخبيثة وقاموا بإخراج أسواقها إلى خارج المدينة وبهذا العمل تمت تسمية حضرموت "المدينة التي تحرّرت من القات".

 

كلمات مفتاحية :

القات اليمن نبتة اضرار فوائد اقتصاد محاصيل

التعليقات
الاسم :
البريد الالكتروني :
* النص :
إرسال

ألبوم صور وفيدئو

ألبوم صور

فيديوهات

حشود ضخمة تشق "طريق العودة" شرق غزة

حشود ضخمة تشق "طريق العودة" شرق غزة